أحدث المشاركات

الأحد، 1 يناير 2017

الصحافة العربية في كيرالا في الأيام الراهنة

عبد الرحمن الفيضي المولافالي

الصحافة هي الأسلوب الإعلامي لنقل صدى الرأي العام وأنباء العالم والحكومات بواسطة الصحف المطبوعة. وظهرت الصحافة المنتظمة – لأول مرة في القرن الخامس عشر، بعد اختراع الطباعة. وصدرت أول صحيفة منتظمة في العالم في ستراسبورج – مسقط رأس جوتن برج الألماني – تحت رقابة حكومية.

وأول صحيفة عربية مصرية هي الوقائع المصرية، وقد أصدرها محمد علي باشا عام 1828م،  ثم أصدر عبد الله بن السعود أول صحيفة أهلية مصرية عام 1867م، باسم وادي النيل. وكان صدور الصحف العربية في الأقطار العربية الأخرى متأخرا عن صدور نظائرها في مصر.
تعارف مسلمي كيرالا بالصحافة العربية
كانت كيرالا في فترة النهضة العربية ترزح تحت نير الاستعمار البريطاني الغاشم. فلم تكن وسائل الاتصال بالعالم العربي والإسلامي متوفرة كما كانت في العصور القديمة حينما كانت التجارة البحرية في البحر العربي في أيدي التجار العرب، وكانوا يردون موانئ مليبار ببضائعهم ويرجعون بالمحصولات الزراعية لهذه المنطقة مثل التوابل وغيرها. رغم كل هذا سافر بعض العلماء العباقرة من هذه المنطقة إلى البلاد العربية لتعلم العلوم الإسلامية والعربية، كما ورد إلى منطقة مليبار بعض الدوريات الصادرة في بلاد العرب، من أبرزها مجلة المنار التي كان يصدرها السيد رشيد رضا في مصر. وكان لهذه المجلة تأثير عميق في قلوب بعض المثقفين في هذه الديار، حتى إن هذا التأثير هو الذي أدى إلى ظهور الحركة الإصلاحية في كيرالا، ومن ثم إلى ظهور جمعية العلماء لعموم كيرالا بأيدي العلماء المحافظين كمحاولة لدفاع النزعة السلفية.
بوادر الصحافة العربية في كيرالا
مجلة البشرى هي أول مجلة عربية صدرت في كيرالا، صدر عددها الأول في 15 يناير 1963. ومجلة الهادي كانت هي الثانية من المجلات العربية الصادرة في كيرلا، ظهر عددها الأول سنة 1972 تحت اتحاد منشئي العربية بكيرالا KAMA .
باءت هاتان المحاولاتان بالفشل من حيث الدوام والاستمرار، لكن هاتين المجلتين تحتفظان بأهمية بالغة حيث إنهما تعتبران بوادر الصحافة العربية بكيرالا، وجدير بالذكر أن المجلة العربية الثالثة في كيرالا إنما ظهرت في حيز الوجود بعد ربع قرن تقريبا بعد توقف هاتين المجلتين، حيث ظهرت مجلة الثقافة في أكتوبر 1996. كما أن من الملاحظ أن اتحادَين لمعلمي العربية في المدارس العامة كان لهما دور بارز في وضع حجر الأساس للصحافة العربية في كيرالا.
عصر النهضة للصحافة العربية في كيرالا
والعقد الأخير يصلح لأن يوصف بأنه هو عصر النهضة بالنسبة للصحافة العربية بكيرالا، حيث صدر فيه ما يربو عن خمس عشرة مجلة عربية في ربوعنا، بما فيها الشهرية، والفصلية، والسنوية، وما يصدر كل شهرين، وغيرها.
تعريف بالدوريات العربية في كيرالا
وهذا تعريف وجيز بجميع المجلات العربية الصادرة في كيرالا البائدة منها والباقية، وقد رتّبها الباحث حسب تاريخ ظهور أول أعدادها، بقطع النظر عن سائر الأهميات أو الانتماءات إلى المنظمات أو المؤسسات.
1- مجلة البشرى هي أول مجلة عربية صدرت في كيرالا، صدر عددها الأول في 15 يناير 1963 تحت رئاسة المولوي محمد ك. ب. هذه المجلة التي تعد باكورة الصحافة العربية في ديارنا لم تعمّر طويلا، كما آل معظم المجلات التي صدرت بعد ذلك إلى نفس المصير، فهذه المجلة توقفت عن الصدور في عام 1964. ثم قام اتحاد معلمي العربية بكيرالا KATF باستئناف إصدارهاعام 1967، لكن ما لبث أن توقف.
2- مجلة الهادي كانت هي الثانية من المجلات العربية الصادرة في كيرلا، ظهر عددها الأول سنة 1972 تحت اتحاد منشئي العربية بكيرالا KAMA من مقرها الرئيسي بترفاندرم عاصمة كيرالا. كان رئيس تحريرها المولوي أ. عبد الوهاب، ومدير تحريرها الأستاذ ب. أ. سعيد. هذه المجلة أيضا اقتفت آثار سابقتها، فما لبثت أن غربت عن قريب.
3- مجلة الثقافة: مجلة إسلامية اجتماعية تصدر شهريا عن دار الثقافة للدعوة والصحافة، التابعة لمركز الثقافة السنية. مقرها الرسمي في نيو دلهي، ولكن مقرها العملي في مجع المركز التجاري بكاليكوت. صدر عددها الأول في جمادى الأولى 1417هـ الموافق سبتمبر/ أكتوبر 1996م، كان رئيس تحريرها محمد عبد الرحمن الفيضي، ونائب رئيس تحريرها محمد محيي الدين الفيضي، والمدير العام هو شاه الحميد حسن الملباري. كانت هذه المجلة تضم في بعض أعدادها مقالات باللغة الأردية.
وقد ظهرت أعداد كثيرة لهذه المجلة، وإن لم تكن تصدر بصورة منتظمة، ثم توقف صدورها حينا من الدهر، وقد استؤنف إصدارها قبل سنتين تحت إشراف هيئة تحرير جديدة، لكن لم يصدر بعد ذلك أيضا إلا بضعة أعداد.
4- مجلة الريحان: مجلة فصلية للدراسات والبحوث الأدبية والعلمية، تصدر عن قسم اللغة العربية وآدابها بكلية دار الأيتام المسلمين، موتل، ويناد، كيرالا، صدر عددها الأول في الفترة نوفمبر 2003 – يناير 2004، وكان الأستاذ الدكتور ت. أ. عبد المجيد رئيس التحرير، والأستاذ الدكتور جمال الدين الفاروقي مدير التحرير للمجلة. وحاليا يتولى منصب رئيس التحرير الأستاذ الدكتور جمال الدين الفاروقي. وظهر حتى وقتنا هذا أربعة أعداد فقط للمجلة، العدد الأول في يناير 2004، والثاني في ديسمبر 2005، والثالث في نوفمبر 2009، والرابع في عام 2012، كما أن العدد الجديد في المرحلة الأخيرة للطبع.
5- مجلة التضامن: مجلة عربية إسلامية، تصدر عن المجمع الإسلامي "أزهر العلوم" بمدينة آلواي في مقاطعة أرناكولم. ظهرت هذه المجلة في حيز الوجود في أوائل سنة 2005م، ويرأس هيئة تحريرها محمد إقبال الندوي، وتهتم هذه المجلة بنشر المقالات المتعلقة بقضايا الأمة الإسلامية، كما ينشر فيها بعض القصائد أيضا.
6- مجلة الصلاح: مجلة عربية فصلية تصدر عن رحاب الجامعة الندوية بمدينة الصلاح، أدونا، مقاطعة ملابرم. صدر العدد الأول لهذه المجلة في شهر أبريل 2005 بمناسبة الحفلة السنوية الخامسة والثلاثين للجامعة. ثم ظهرت أعداد كثيرة، وإن لم تكن بصورة منتظمة. والمدير العام لهذه المجلة هو الشيخ عبد القادر زين الدين الفاروقي، ورئيس تحريرها هو الشيخ محمد عبد الرحمن السلفي. وتعتني المجلة بنشر مقالات ينعكس فيها النظرية السلفية في دراسة القرآن والحديث والفقه، كما يهتم بنشر بعض المواد الأدبية.
7- مجلة الجامعة: مجلة فصلية تصدر عن الجامعة الإسلامية شاندافرم، بمقاطعة ملابرم. ظهر العدد الأول للمجلة في شهر يونيو 2006. تحت رئاسة الأستاذ الفاضل علي باوتي. وهذه المجلة أيضا لا تصدر بصورة منتظمة. والمواد المنشورة في المجلة مقسمة إلى أقسام مثل: دراسات، مقالات، شعر وأدب، تقارير وانطباعات، في رحاب الجامعة، ركن الطلاب. وينشر فيها المحاورات الجديدة في الفقه الإسلامي، مثل فقه الأقليات والصيرفة الإسلامية، إلى جانب هذا ينشر فيها المقالات المتعلقة باللغة والأدب.
8- مجلة النهضة: مجلة عربية إسلامية دعوية فكرية تصدر كل شهرين عن جمعية الهداية الطلابية في كلية سبيل الهداية الإسلامية بفرفور، التابعة لجامعة دار الهدى الإسلامية. تمتاز هذه المجلة من بين نظائرها بأنها هي المجلة العربية الوحيدة التي تصدر في كيرالا بصورة منتظمة منذ ظهورها في أغسطس 2006 إلى وقتنا هذا، وبأنها ربما تكون هي المجلة الوحيدة التي توفّر مجالا للاشتراك البريدي، كما تمتاز بتصميم فني رائع وبعناوين جذابة وبحوارات قيمة مع شخصيات بارزة وبمقالات وتقارير تتناول القضايا الراهنة في العالم الإسلامي. وبالإضافة إلى الأعداد العادية، تصدر المجلة ملحقات خاصة في مناسبات مختلفة مثل الحفلات السنوية للجامعة النورية وجامعة دار الهدى الإسلامية ومؤتمرات جمعية العلماء لعموم كيرالا. رئيس تحريرها هو الأستاذ الدكتور ن. أ. محمد عبد القادر، ومستشار التحرير هو الدكتور بهاء الدين محمد الندوي، والمدير العام هو فضيلة الشيخ سيد منور علي شهاب. ولهذه المجلة صفحة باسم واحة النهضة تشتمل على الحكم والأمثال ولغز الجداول والنكات.
9- مجلة كاليكوت: مجلة عربية بحثية ربع سنوية تصدر عن قسم العربية بجامعة كاليكوت، أكبر الجامعات في كيرالا. صدر عددها الأول في ديسمبر 2006، والثاني في يونيو 2007، والثالث في يونيو 2010، والرابع في نوفمبر 2010، والخامس في ديسمبر 2011، والسادس في مارس 2012، والسابع في أغسطس 2012، والثامن في يناير 2013، والثامن في أبريل 2014. وتعتني المجلة بالبحوث حول الأدب العربي، كما تشترط أن تكون البحوث متسمة بالعمق والأصالة والجدة، وأن يلتزم الباحث بقواعد ومواصفات المنهج العلمي. ويجد فيها الباحث ما يشجع بحثه ودارس الأدب ما يساعد دراسته. وتمتاز هذه المجلة بحسن الصيت في الأوساط الأكاديمية والأدبية في داخل الهند وخارجها، ويشارك فيها أساتذة كبار وباحثون من داخل الهند وخارجها. وقد تولى منصب رئيس التحرير للمجلة كل من الأساتذة الدكتور أحمد إبراهيم رحمة الله، والدكتور ن. أ. محمد عبد القادر في فترات مختلفة.
10- مجلة الاعتصام: مجلة إسلامية عربية تصدر تحت إشراف جمعية الطلبة "الإحسان" في مجمع القاضي كنج حسن المسليار الإسلامي بكاباد، في محافظة كاليكوت. هي في أربع صفحات في الشكل القديم لمجلة "الرائد". كان يتولى رئاستها السيد أنيس الأزهري. ظهر عددها الأول في يناير 2008م، ولم يظهر بعد ذلك إلا عدد واحد. كان في هذه المجلة صفحة خاصة باسم "روضة الطلاب" لنشر منتجات الدارسين.
11- مجلة منار النهضة: مجلة دينية ثقافية أدبية تصدر عن جمعية العلماء بكيرالا، صدر عددها الأول في فبراير 2008م، بمناسبة المؤتمر السابع للمنظمات السلفية بكيرالا، الذي انعقد في محافظة ويناد، والعدد الثاني في شهر رجب 1430هـ الموافق شهر يوليو 2009م، والعدد الأخير في فبراير 2014 بمناسبة المؤتمر الثامن للمنظمات السلفية بكيرالا، الذي انعقد في أدركود. رئيس تحرير هذه المجلة هو الأستاذ عمر السلمي، ومدير تحريرها هو الأستاذ الدكتور جمال الدين الفاروقي.   
12- مجلة الديوان: مجلة عربية تصدر عن قسم اللغة العربية في الكلية الحكومية ملابرم، صدر العدد الأول لهذه المجلة في مارس 2009، ويبدو أنه لم يظهر منها إلا عددان أو ثلاثة أعداد، وكان من مزايا هذه المجلة أن المشاركين فيها هم أساتذة هذا القسم فقط.
13- مجلة العاصمة:   مجلة عربية بحثية قيمة تصدر عن قسم اللغة العربية في كلية الجامعة بترفاندرام عاصمة كيرالا. تمتاز هذه المجلة بأنه يشارك فيها أساتذة وباحثون كثيرون من خارج الهند، وأن هذه المجلة لها طبعتان، طبعة عادية وطبعة إلكترونية، ويمكن تتبع صفحات هذه المجلة في موقع www.arabicuniversity.yolasite.com . وقد ظهر حتى الآن خمسة أعداد للمجلة تمتاز من أخواتها في كيرالا في عدد الصفحات وفي حجمها وفي غزارة المواد المنشورة فيها وقيمتها، كما أنها مجلة بحثية محكّمة.
14- مجلة النور: مجلة عربية فصلية تصدر عن اتحاد الطلبة السابقين للجامعة النورية العربية. صدر العدد الأول لهذه المجلة في يناير 2010، والثاني في نوفمبر 2010، والثالث والرابع (في مجلد واحد في 216 صفحة) في يناير 2011، والخامس في سبتمبر 2011، والسادس في يناير 2012، والسابع في يونيو 2012، والثامن في يناير 2013، والتاسع في يناير 2014. ويتولى فضيلة الشيخ السيد حيدر علي شهاب منصب المشرف العام للمجلة، كما يتولى فضيلة الشيخ علي كوتي المسليار الفيضي منصب رئيس التحرير للمجلة، والأستاذ الدكتور محمد عبد القادر هو مستشار التحرير للمجلة. ويمكن تتبع صفحات هذه المجلة في موقع www.annoormagazine.yolasite.com.
وتهتم هذه المجلة بنشر مقالات بحثية حول موضوعات متنوعة وبنشر قصائد عربية رائعة للشعراء الجدد. ومن مزايا هذه المجلة أنه كان كل عدد من أعداده يهتم بموضوع خاص. فكان العدد الأول يتناول تاريخ الإسلام والمسلمين في ربوع كيرالا، والعدد الثاني مكانة المرءة في الإسلام، والثالث والرابع جوانب متنوعة لشخصية سيدنا محمد صلعم، والخامس تاريخ الإسلام في شبه القارة الهندية، والسادس حاضر مسلمي كيرالا ومستقبلهم اجتماعيا واقتصاديا وسياسيا وتربويا، والسابع المدائح النبوية الهندية. ثم تحولت المجلة من هذا المنهج وصارت تهتم بنشر المقالات البحثية حول الموضوعات الدينية أو الأدبية بدون تركيز على موضوع خاص.
ومما يستحق الثناء والتقدير أن هذه المجلة لعبت دورا بارزا في نشر الشعر العربي في كيرالا، فقد نشرت في أعدادها السابقة أكثر من خمسين قصيدة للشعراء الجدد الذين لا يزالون يبقون على قيد الحياة. وقد قامت بتنظيم مسابقة شعرية وطنية باسم جائزة السيد محمد علي شهاب الوطنية للإبداع الشعري، شارك فيها نحو ستين شاعرا من مختلف أنحاء الهند بما فيهم الشعراء الكبار وشعراء الجيل الجديد. وكانت هيئة التحكيم للمسابقة تتألف من أساتذة كبار في الجامعات الهندية الشهيرة مثل الجامعة الملية الإسلامية وجامعة عليكره الإسلامية وجامعة اللغة الإنجليزية واللغات الأجنبية وجامعة كاليكوت والجامعة النورية العربية. ومواد هذه المجلة تنقسم إلى أقسام مثل دراسات، وأدبيات، واستطلاعات، وإبداعيات، وشخصيات، ووجها لوجه، ومكتبة، ونحوها.
ويقول الشاعر محمد ضياء الدين الفيضي في قصيدة تهنئة نشرت في العدد الأول للمجلة تحت عنوان "أهلا بهذا النور":
بشرى فقد حفّ الكرامَ سرورٌ
                        فالقلب مهتز، وفيه حبورٌ

أبشِر فؤادُ فجاءك التبشيرُ
                        من أمّ معهدنا وذاك "النور"

أهلا بهذا النور من "نوريّة"
                        نور على نور! فزاد النورُ

يا نور ما أبهاك من منشورة
                        تحوي الحسان يفوح منك عطورُ

تحوي مقالات دراسات كما
                        تهدي القصائد، ليس فيك قصورُ

يا نور لا تك كالجرائد تُنشَر
                        حينا وتغرب بعده وتبورُ

بل أصبحن ضد الجهالة قائما
                        مِن فيك ينبوع العلوم يفورُ

ويقول الشاعر المشهور علوي كوتي المولوي الكوتوري في قصيدة نشرت في العدد الخامس بعنوان "أحر التهاني لمجلة النور":
"النور" نور الله من مصباح
                        بزجاجة يهدي به لفلاح

يا أيها "النور" المنير مجلة
                        بلساننا المبروك أنت رواحي

بشرى لجامعة لنا نورية
                        عربية مشهورة بنواح

بشرى لها أيضا إذا ما أنورت
                        نيلوفرا عربا من الوضاح

إذ ما شممت تويجها فجميعها
                        بحر العطور تفوح من فياح

قد كان أحرى قبل أعوام بلى
                        قد كان حتى الحين غير متاح

طوبى فطوبى بنت عدنان لك
                        إن الرجال تهيئوا لنكاح

عرفوا بأن لديك درا لؤلؤا
                        وعرائسا حورا حسان رياح

فالله طوّل للمجلة عمرها
                        وأدامها فينا بلا زحزاح

طفل صغير ضاحك بلثاته
                        فبحسبه ربوا جميل سراح

15- مجلة المداد: مجلة كانت تصدر كل شهرين عن كلية دار الحسنات بكنادفرمب بمحافظة كنور، التابعة لجامعة دار الهدى الإسلامية. صدر العدد الأول للمجلة في أبريل 2011، وقد صدر حتى الآن 6 أعداد. وكانت هذه المجلة تصدر في 12 صفحة. ورئيس التحرير هو السيد علي هاشم الندوي.
16- مجلة المهارة: مجلة عربية فصلية تصدر عن قسم اللغة العربية وآدابها في كلية مهاراجاس الحكومية في أرناكولم. وقد ظهر منها حتى الآن عددان فقط. وكان رئيس تحريرها هو الأستاذ جعفر الصادق ب. ب. ومن مزايا هذه المجلة أنها قد حجزت صفحات للتعريف بالبحوث التي تجري في جامعات مختلفة في كيرالا حول اللغة العربية وآدابها. وقد حازت المجلة رقم ISSN .
17- مجلة كيرالا: مجلة عربية بحثية تصدر عن قسم اللغة العربية وآدابها في جامعة كيرالا في ترفاندرام. وقد ظهر منها حتى الآن عددان. وتتضمن مقالات بحثية قيمة حول الأدب العربي. وربما تكون مجلة كيرالا هي المجلة العربية الأولى في كيرالا التي حازت رقم ISSN .
18- مجلة الكاتب: مجلة عربية تصدر عن كلية الكاتب الشرعية العربية، سعوداباد، ترورنغادي. وهي مجلة عربية إسلامية أدبية كما طبع على الغلاف. ورئيس التحرير للمجلة هو الأستاذ عبد الله محمد السلمي، ومدير التحرير هو الأخ عبد الوهاب. سي.
19- مجلة الدرس: ملحق خاص سنوي يصدرها اتحاد الطلبة بجامع آلتّوربدي بمناسبة الاحتفالات السنوية للجامعة النورية، وقد ظهر حتى الآن خمسة أعداد لهذه المجلة. ورئيس التحرير للمجلة هو الأستاذ محمد عبد الرحمن الفيضي.
وإلى جانب هذه المجلات العربية كانت بعض المجلات تصدر ثنائية اللغة، مثل مجلة البيان التي كانت تصدر تحت جمعية العلماء لعموم كيرالا، ومجلة المعلم التي كانت تصدر تحت جمعية المعلمين لعموم كيرالا، ومجلة المنير السنوية التي تصدر عن اتحاد الطلبة نور العلماء في الجامعة النورية. وحاليا تتضمن مجلة الاتحاد الصادرة تحت اتحاد معلمي العربية بكيرالا منتجات عربية في صفحاتها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أكتُبْ تعليقا

روابط الصفحات الاخرى

الإشتراك بالمدونة