أحدث المشاركات

الأربعاء، 20 يوليو 2016

قصيدة: ياقرة العين

 قصيدة رائعة ذات أسلوب رشيقة توقع في القلوب (في مدح النبي)  ، نظمها الشاعر   بشير الفَيْضِي الجِكونِّي



   بسم الله الرحمن الرحيم                             
                           
بـسم الإله تـضـرّعي ودعائي

لله حـمدي في البـلا ورخائي
يا مـصطـفى يا أكرم الكرماء

صلى عليـك وسلم الرحـمان
وعلى الصحابة كلهم رضوان
يا قـرّة العين الحبـيـب المجتبى

يا طـيب روحي نور عيني طيبا
يا حبّ قلبي  يا شـفيعي مرحبا

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما دام يـرجى الـعفو والغفران
يا سـيد الكـونين نور بصيرتي

ياخـير خـلق الله نور سريرتي
ياهادي الثـقلين أنت وسيـلتي

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما دام يرجـى العون والرضوان
يا مـصطفى أنا عند بابك جاثي

كن لي شفيعي يوم  يجزى العاثي
يارحـمة  للعالمـين غـياثـي

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما دامـت الأفـلاك والأكوان
يا سيـدي ياصاحـب المعراج

يا ناصـر المـرتاع  والمحـتاج
قد حزت كل الفـضل يوم تناجي

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
مـا دام يرجو بابـك الركبان
أنـت المزمّل أنت نور مـصلح

أنت المـؤمـّل منذر و مصحّح
أنت  المبرّ وأنت صدق صـالح

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما زانـنا الإسـلام والايمـان
مـازلـت للأكـوان عزّا شامخا

مادمت عونا في البلاء وفي الرخا
قدكـنت ذا فضل كريما ذا سـخا

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما زارك  الأعـلام والأعـيان
خـيرا جـزاك الله عـنا سيدي

خـير الورى  إنا بـنورك نهتدي
ولحوضك المورود وردي في الغد

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
مادام يرجى فى الورى الإحسان
ياصاحب السلطان كن لي منقذي

كن لي شفيعي يوم حشري آخذي
خـذ بي إلى الفردوس خير المأخـذ

صـلى  عليك وسـلم الرحمـان
ما طـاف في فـردوسه الولدان
ياصاحب البرهان يا خير الورى

ياصاحب الحوض المسمّى الكوثرا
باطـالعا للنـاس في أمّ القـرى

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما حـلّ حـول الكعبة الركبان
مـن نال حـبّك فـهوحقّا فائز

في وجـهه سيـما السعادة يبرز
مـن حلّ عندك كلّ خـير  يحرز

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
مادام حبـّك في القـلوب يزان
إن كنت في حشري فقيرا مفلسا

كـن لي بما صليت عونا مونسا
لا تـتركـنّي  في القيـامة آئسا

صـلى عليك وسـلم الرحمان
مـا يرتجـى الرضوان والغفران
ما كان صـخّابا ولم يك فاحـشا

بـل كان فيـنا ناصحا ومناقشا
أدى الأمـانة للأنـام كمـا يشا

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما دام يرجو حوضه العطـشان
أدرك رسول الله هذا العاصي

قد فـاته العـمر بلا إخـلاص
أرني وألهمني طريق خلاصي

صـلى عليك وسـلم الرحمان
مـا دارت الأفـلاك والأزمان
أُعـطيت خـير شفاعة والحوضا

ولـسوف يعطيك الإله فترضى
نـرجو الشفاعة منك حتى نرضى

صـلى عليك وسـلم الرحمان
ما سبّحت فى الروضة الأفنان
ماكنتُ حين توسّلي من  يـقنط

ما كنت  في مدحي له من يفرط
قد حار فيك الناعتون وفرّطوا

صـلى عليك وسـلم الرحمان
ما دمت عن كيد العصاة تصان
هل لي من الحبّ الحبيب حظّ

هذا فـؤادي بالجـوى مكـتظّ
لاينفع العشّاق يوما وعـظ

صـلى عليك وسـلم الرحمان
ما دام حبا تسـهر الأجفـان
بـجمال نورك ضاء كلّ بقـاع

في وصـف نورك حار كلّ سماع
لـبيان حـسنك لا يطيق  يَراعي

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما تستضيئ بنورك الأزمان
إن كـنت أقصـد غـيره أنا باغي

إن كـنت أمدح  غيره أنا لاغي
ولـقاء وجـهك غايتي و بلاغي

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
ما يـرتجى من نورك الرضـوان
إني بكـل رجا فـؤادي واقف

والدمع من عينَيّ دوما واكـف
والقلب بين يديك شوقا عاكف

صـلى عليك وسـلم الرحمان
ما فاح حول رحابه الريحان
أنت السراج وأنت حقا صادق

أنت الغياث ومن سماك مـصدّق
عـين النـعيم وأذن خير سابق

صـلى عليك وسـلم الرحمان
مـا دام يرفـع ذكرك المنان
ياصـاحـب التاج المنير فداكا

روحي ومن لي في الوجود سواكا
مـالي مـفر مـن رحاب فناكا

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
مـا دام يسـمع ذلّنا المنان
مـالي رجــاء يـا إلـهي إلا

حـبّ الحـبيب عليه ربّي صلى
هــلّا أفـوز به بـتوفـيق الله

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
مـا زانـنا الإسـلام والإيمان
أعـط الوسـيلة للحبيب مكرّما

يـوم الحـساب مبجّلا ومعظّما
يارب وابعثه المـقام مـفخمـا

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
مـا دام مـن يؤذي النبي يهان
أنا مـن سـميّ رسولنا العدناني

أرجـو ببـركته فـسيح جنان
ولـقاء ربـّي وهـو كلّ أماني

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
مـا زان روض جنانه الرضوان
وعـليـك مـن هذا القليل الجاه

فى كـل آونـة ســلام الله
عـدد الخـلائق من صـلاة الله

صـلى عليك وسـلم الرحمان
مـا دامـت الأرجاء والأحزان
يـا رب إني راكـب مـتن الـهوى

لا شـيء لي ذخرا لآخرتى سوى
حـبّ الحـبيب فظلّلنّي في اللوى

صـلى  عليك وسـلم الرحمان
مـا عمّك الإفضال والإحسان
دمـع المـحـبة فاض من  عينيّ

يجـري عـلى خدي ضحى وعشيّا
أروى بـوصـل مـنه يوما ريّا

صـلى عليك وسـلم الرحمان
وعـلى الصحابة كلهم رضوان

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أكتُبْ تعليقا

روابط الصفحات الاخرى

الإشتراك بالمدونة