أحدث المشاركات

إعلان أعلى المشاركات

ضع إعلانك هنا

الأحد، 5 يونيو 2016

قصائد المدائح النبوية من ولاية تامل نادو

الدكتور ، ك، م ،ع ، أحمد زبير
(روابط على الصلة


المدائح النبوية من فنون الشعر فهي لون من التعبير عن العواطف الدينية من الأدب الرفيع. لأنها لا تصدر إلا عن قلوب مفعمة بالصدق والإخلاص. وأكثر المدائح النبوية قرضت بعد وفاة الرسول. و ما يقال بعد الوفاة يسمى رثاء. و لكنه في الرسول يسمى مدحًا. كأنهم لحظوا أن الرسول صلى الله عليه وسلم موصول الحياة.وأنهم يخاطبونه كما يخاطبون الأحياء.على حين لا يراد بالمدائح النبوية إلا تقرب إلى الله بنشر محاسن الدين و الثناء عل شمائل الرسول. إن مدحه للرسول لم يكن إلا محاولة كسائر محاولات الشعراء الذين يتكسبون بالمديح. و ليست قصيدته أثرا لعاطفة دينية قوية حتى تلحق بالمدائح النبوية.
و لم يعن أحد من القدماء أو المحدثين بتاريخ هذا الفن في اللغة العربية.لأن الذين أجادوه لم يكونوا في الأغلب من فحول الشعراء و لأنه لم يطرد في التاريخ.و لم يكن فنا ظاهرًا بين الفنون الشعرية كالرثاء والوصف والنسيب.و إنما هو فن نشأ في البيئات الصوفية.المولد النبوي نوع من المدائح النبوية. و هذا النوع ليس قديم العهد في التاريخ الإسلامي و إن زعم بعض مؤلفي الموالد أن النبي أوصى في حياته بأن يحتفل المسلمون بمولده بعد أن يموت.
خريطة تامل نادو

استوحى المديح النبوي مادته الأصلية الإبداعية ورؤيته الإسلامية من القرآن الكريم أولا والسنة النبوية ثانيا.وهناك مصادر ثانوية للمدائح النبوية وهي كتب التفسير التي بنيت حياة الرسول بيانا واضحا. أولا : مكانة المدائح النبوية في ولاية تامل نادو
ولاية تامل نادو هي إحدى الولايات الشهيرة التاريخية الواقعة في جنوب الهند. تقع ولاية تامل نادو في أقصى جنوب الهند و مساحتها ١٣٣٠٣٨ كيلو متر مربع و يحدها شرقا خليج البنغال و غربا ولاية كيرل و شمال ولايتا آندهرا براديش و كرناتكا و جنوبا بلاد سيلان و المحيط الهندي. إن المديح النبوي صلى الله عليه وسلم لا زال ولايزال من أبرز أغراض الشعر العربي في ولاية تامل نادو منذ نشأته إلى يومنا هذا. "القصيدة الشفعية" للشيخ تكبة صاحب الصغير وهي أول قصيدة عربية أصلية عرفت لأهل تامل نادو.
لقد ساهم شعراء المدائح النبوية من ولاية تامل نادو كما ساهم الشعراء العرب في المدائح النبوية مثل حسان بن ثابت و كعب بن زهير والإمام البوصيري و الإمام أبو بكر بن محمد البغدادي رحمهم الله في ترويجها في أنحاء العالم. و منهم الشيخ مادح الرسول صدقة الله أبا والشيخ تكية صاحب و مولانا باقر آغا و الشيخ محي الدين. هؤلاء الشعراء البارزون قدموا مؤلفاتهم الرائعة في اللغة العربية والشاعر عمر والشاعر طه والشاعر محمد ميتا والشاعر كا.مو.شريف والشاعر بني أحمد مريكار في اللغة التاميلية والشاعر سام شهاب الدين ولي والشاعر نوح لبي والشاعر شيخنا نولور في اللغة الأروية. و معظم هذه المؤلفات مثل مؤلفات العرب أسلوبًا.  واستمرت و ازدادت شعراء المدائح النبوية من هذه الولاية العظيمة التي تتواصل حتى يومنا هذا.
 الشيخ     صدق الله أبا يكرس نفسه في مدح النبي صلى الله عليه وسلم و يقول في قصيدته:
           جواهر نظمي في مديح محمد                        يضيء جميع الدهر غير محمد
          فمادحه إن تلقه النار تخمد                         جنان نعيم أجر مادح أحمد
                                                  ومصغ وكل الحسان يزوج
يراعي الشيخ مادح الرسول صدقة الله أبا رحمه الله والشيخ عبد القادر تكية صاحب الصغير من ولاية تامل نادو في أماكن مختلفة في أعمالهما الرانعة "التخميس والتذييل على القصيدة الوترية" المعروفة ب"القصيدة الشفعية" بالترتيب ما يلي :

إن ذكر الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم جزء من العبادة وحياة الصحابة رضي الله عنهم تدل على هذه المسألة. لا يمكن للإنسان السعادة في هذه الدنيا والآخرة إلا بالصلوات على النبي صلى الله عليه وسلم.تساعد هذه الصلوات المؤمنين في الموت وفيما بعد الموت حتى تساعدهم في لقاء الله عز وجل . هؤلاء المؤمنون ينقذون من جهنم ومصائب الدنيا.من يطلب منه الشفاعة يشفع له( 1).قال الله تعالى في القرآن المجيد: ((الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم.فالذين آمنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي أنزل معه أولئك هم المفلحون) (سورة الأعراف١٥٧ :(
ونعرف من القرآن الكريم أن من يمدح الرسول صلى الله عليه وسلم يكون من الناجحين في هذه الدنيا والآخرة. قد عرف الصوفيون من القرآن الكريم وسنن النبي صلى الله عليه وسلم فوائد عديدة الذي يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم.وهي القاعدة نفسها أثبت مشايخ الإسلام أنه بواسطة وسيلة الرسول يأتي التوفيق والفلاح في الدنيا والآخرة. (2)
شرحت هذه الأبيات من القصيدة الوترية والقصيدة الشفعية عن مادة مذكورة ملاحظة وهما كما يلي: (3)
كسبت فضول العلم صرفا ونحوه             تركت جميل الفعل فرضا ونحوه
مدحت نبيا قد نحى الله نحوه                     جمعت ذنوبا ثم عرجت نحوه
ومن كان ذا ذنب إليه يعرج
ثمنت بمدح المصطفى نصب جنة             من النار لي دون اللظى ود جنة
ومن شر شيطان رجيم جنة                          ثقاتي به أني أفوز بجنة
به وحسان لا تشيخ وتطمث
ينشد  المسلمون من ولاية تامل نادو بالهند وجزيرة سرنديب والمسلمون الذين هاجروا من تامل نادو وسرنديب ويمكثون في ميانمار (Myanmar)   وماليزيا وغيرهما.ينظم الناس القصيدة الوترية  أثناء أول عشرة أيام من شهر صفر هكذا في شهر محرم الحرام.و يقرأ الناس هذه القصيدة في كل ليلة في شهر رمضان أيضا.ينشد الناس القصيدة الشفعية أثناء عشرة الأولى أو الثانية في شهر شوال. (4)
       ثانيا: قصائد المدائح النبوية في اللغة العربية من ولاية تامل نادو
   ١ .التخميس والتذييل على القصيدة الوترية:
إن  الشيخ مادح الرسول صدقة الله أبا ( ١٠٤٢ -١١١٥ ه/  ١٦٣٣-١٧٤٢ م) قد خمس القصيدة الوترية للإمام أبي بكر بن محمد - البغدادي.وهذه القصيدة الوترية تشتمل علي ٤٢١٠ مصراعا بالمجموع وإذا خصمنا منها ١٢١٧ مصراعا للشيخ أبي بكر يبقى ٢٩٩٢ مصراعا خاصا للشيخ صدقة الله أبا. وهو يدل على أن الشيخ صدقة الله أبا قد كتب أكثر من ضعفي ما كتبه الكاتب الشاعر الأصلي الشيخ أبو بكر رحمه الله (5).يقول عن    حبه للنبي صلى الله عليه وسلم في البيت التالي :
وحبك في لحمي وعظمي مداخل                   به ما لشيطان بقلبي مداخل
ولا شوب في هذا ولافيه داخل                      أكيد رجائي أنني بك داخل
رياض جنان بالأماني تملأ
لا نجد    أحدا من الشعراء العرب يصف حبه للنبي صلى الله عليه وسلم كما يصف الشيخ صدقة الله أبا بأن حب النبي منتشر في لحمه وعظمه ودمه بكل ثقة ولا يمكن للشيطان أن يدخل في قلبه لأن القلب مملوء بحب النبي صلى الله عليه وسلم ولذا الشيطان يهرب بعيدا.
والشيخ    يضع محمدا عليه الصلوة والسلام فوق الأنبياء كلهم ويقول:
علا بالمعالي فوق كل وأصله                           فما آدم نوح وموسى كمثله
كذلك عيسى و الخليل بنسله                      تبارك من أنشأه خيرة رسله
وأمته قد أخرجت خير أمة
ويصف   شخصية النبي صلى الله عليه وسلم :
و وجهك كالبدر المنير تهللا                              وظل بتسخير الغمام مظللا
له سجد الفحل العضوض مذللا                               بزقت ببير والعجين تقللا
لدى الضر فازدادا وذا الماء أعذب
)قافية الباء ٢٦(
وهكذا    بقي الشيخ صدقة الله أبا "مادح الرسول" طول حياته ولذا تلقى من النبي صلى الله عليه وسلم قربته ومن الله جل شأنه تعالى.
  ٢.تشطير القصيدة الوترية:
قرض الشيخ صلاح الدين ( ١٠٥١-  ١٠٩٨ ه) تشطيرا على القصيدة الوترية.التشطير معناه أن ينظم مصراعا جديدا لكل مصراع أصلي في الوترية ولصقه قبل المصراع الأصلي للثاني.نظم الشيخ أبو بكر البغدادي القصيدة الوترية وهي تحتوي على ١٢١٨ بيتا.نظم الشيخ صلاح الدين ١٢١٨ بيتا بالإضافة.يمدح الشيخ صلاح الدين الرسول صلى الله عليه وسلم وتبدأ هذه القصيدة الطويلة كما يلي:
إنني أنا مادح طاها                           خير من أرضين وطاها
 مادح قاصد منه جاها                   وشفاعته حيث وجاها

٣    .ميلاد السامي في مدائح النبي التهامي:

قرض  الشيخ سام شهاب الدين ولي   ( ١٠٤٥-١١٢١ ه /١٦٣٦–١٧٠٩ م) قصيدة باللغة العربية عن النبي صلى الله عليه وسلم مادحا وهذه القصيدة تحتوي على ٤٩٥ بيتا تسمى "ميلاد السامي في مدائح النبي التهامي".
وكان   يقوم بخلقات ذكر الله ومدح أوصاف النبي محمد صلى الله عليه وسلم فهو النبي المكرم والرسول المعظم والرداء المعلم والطراز الأفحم والعلم الأعلم تبدأ القصيدة بهذه الأبيات التالية:
صلوة وتسليم  وأزكى  تحية                          على المصطفى الهادي البريا محمد
أصلي صلوة عد ترب وكوكب                        على خير خلق الله والد زينب
بريق رفيق مشفق متلطف                            أفيق عبيق طيب مثل زرنب
تبارك من أنشأه أشرف خلقه                      تدارك به ما لم يدارك من نبي
ثني هو المحبوب ذو درجة                               علا شفيح لدى الرحمن في كل مذنب
جمل جلال ذو كمال وبهجة                         زلال لأهل الدين أعذب مشرب
ذكر   الشيخ شهاب الدين ولي الله في القصيدة المذكورة أن النبي صلى الله عليه وسلم ولد في حسن الهيئة والأشكال وكامل للخلقة بين الجلال والجمال ساجدا لله الكبير المتعال مختونا مسرورا مكحولا وعلى الأوصاف الكريمة مشمولا والأخلاق العظيمة مجبولا . تختم هذه القصيدة بالأبيات التالية:
نقي تقي ابطحي وزمزمي                                  زكي ذكي نو ذعي و مرغبي
وفي بحمد الله و الخلق كلهم                          صفي عن الخلق الدميم المكبكب
هدايا سلام والصلواة من العلي                  إلى حبه مثل السحاب المصيب
لا علم أن الله يغفر زلتي                                   بمدحي خير الخلق شافع مذنب
ينابيع تسليم صلواة كديمة                         دواما جرت من حضرة الله للنبي

٤  . النفحة العنبرية في مدحة خير البرية:
إن  الشيخ مولانا باقر بن محمد المعروف باسم باقر آغا عالم جليل صنف كتبا عديدة في الأدب العربي والعلوم الإسلامية في ثلاث لغاتالعربية والفارسية والأردية.وكان الشيخ من أسرة أهل النوائط التي انحدرت من بلاد العرب ومن قبيلة قريش في القرن السادس للهجري. هؤلاء ارتحلوا من البصرة واستوطنوا سواحل الهند الغربي "غجرات" و "كونكن" وبعد ذلك إلى "بيجافور" وإلى "آركات الشمالي" وإلى "مدراس" وحيدرآباد".
"النفحة العنبرية في مدحة خير البرية"وهي مجموعة القصائد في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم.قام بتأليف هذه المجموعة مولانا باقر بن محمد ( ١١٥٨ ١٢٢٠ ه /–١٧٤٤ -١٨٠٦ م) المعروف المشهور ب باقر  آغا مدراسي. وهذا الديوان يشتمل على أربعين قصيدة ويحتوي على ١٤٧٩ بيتا.من هذه مجموعة "القصيدة الهمزية" و"القصيدة اللامية" طويلتان وتحتويان على ١٦٩ بيتا و ١٧٦ بيتا بالترتيب.
تبدأ    هذه الأبيات من ديوانه تسمى "القصيدة الهمزية" وهي القصيدة الأولى وكما يلي:
الحمد للرحمان ذي الآلاء                              حمدا يفي بفيوضه الهطلاء
الواجب المختار جل صفاته                           عن حيطة التقييد كالأسماء
فرد وحيد لا شريك لقدسة                          ستفرد عهد ببدايع الإنشاء
تشبيه تنزيهه مطونه                                        محض البروز ظهوره كخفاء
تلقاء في الشبيه أن نزهته                             وتراه في النزيه عين الرائي
نشرت وأن خفيت طوالع ذاته                     آيتها من مطلع الأشياء
سبع معلقة غدت من فوقنا                         تملي معامده على العقلاء
يطري بأبيات البرزج جلاله                          دورا على دور لسان سماه
أصحى زهير الشمس في تحميده                   بقصائد الأيام في الأطلاء
أمسى يشبب والها بجماله                             حسان صبح صادق الأملاء
والبدر أصبح في بديع ثنائه                            كأبي هلال جيد الأثناء
و كان ليلى اليل في تقديسه                          رقمت حروف كواكب غراء
و كأنما خط الشعاع بحمده                        يمكن جريرا عروة الشعراء
اعترف  الشيخ باقر آغا بآلاء الله على المخلوق يخص بالذكر نعمته العظمى وهي بعثة النبي صلى الله عليه وسلم، حقا هو أعظم نعمة من الله عز وجل لجميع مكوناته عموما و بخاصة للمؤمنين كما يقول الله تعالى : لقد من الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولا من أنفسهم يتلوا عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين.(سورة آل عمران: ١٦٤ ). يقول الشاعر معترفا بهذه النعمة الكبرى واضعا أوصافه ومعجزاته في القصيدة الهمزية:
لا تنتهي آلاؤه وأجلها                        بعث النبي الصادق الأنبياء
ذكر الشيخ باقر آغا في مجموعة قصائد على مديح النبي صلى الله عليه وسلم بأسلوب رصين مستخدما الألفاظ لها رونق خاص يقول الشاعر باقر آغا:
ضاقت على ببينك الفيحاء                           كيف الطريق إليك يا أسماء
إن لاح وجهك النقاب سز حزح                     عنه فإنك والضياء سواء
٥. قصيدة "أحمد الله الولي" :
كان الشيخ عبد القادر تكية صاحب الكبير ( ١١٩١ ه/ ١٢٧٢ ه / ١٧٧٧--١٨٥٦ م) من أبرز علماء عصره. وقد تعلم على يديه الكثير من  علماء تامل نادو وجزيرة سرنديب. سافر الشيخ إلى الحج وقرأ قصيدة "أحمد الله الولي" أمام قبر الرسول صلى الله عليه وسلم قائما باحترام و توقير شديدين في المدينة المنورة. يقول الشيخ في هذه القصيدة.
قدمتني قدمتني قدمتني مشربي                    كلمتني كلمتني كلمتني يا نبي
تحوي  القصيدة المذكورة الكلمتان " قدمتني وكلمتني" مرارا وتكرارا. أي ثلاث مرات.لكن كل الكلمات مستعملة لمعان مختلفة.الكلمة الأولى "قدمتني" من فعل قدم والكلمة الثانية قد تقرأ ك "قد ودمتني" والكلمة الثالثة "قد ومتني". وهكذا تحوي كلمة أخرى "كلمتني" في ثلاثة معان.الأول "كلمتني" من فعل كلم وبعد كلّ ومتني وبعد ذلك وكل لمتني.
والقصيدة المذكورة و هي كما يلي :
أحمد الله الولي صلى على خير النبي
باسم خير منجلي يا سيدي خير النبي
توبة طلبت منك يا شفيع المذنب
ثوب طهّر عن سواك سيدي خير النبي
جد لعبد مفلس من انسداد المذهب
حب حب بح بح يا سيدي خير النبي
خفت من نفسي هلاكا قبل عرفاني مبيد
العدى مجل الصدايا سيدي خير النبي
ذقت ذكر هو أذقنا ذكر حق يا نبي
ربنا يذيقنا ما ذقت يا خير النبي
زرت كل زايريك بقضاء الأرب
سر لنحو من نحاك سيدي خير النبي
شفه نظرة الرحيم الكاشف للكرب
صنه عن كل الهلاك سيدي خيرالنبي
ضمنه كن لو و حتى بقضاء الأرب
طب بريقك الشفا من داءه خير النبي
ظل أعين الهدى طمسا من المحجب
عينه أجر عذب ما يا سيدي خير النبي
غاض بحر الحق من دارك فروض الأدب
فار انهار البواطل قنا خير النبي
قدمتني قدمتني قدمتني مشربي
كلمتني كلمتني كلمتني يا نبي
ليزيد الحب منى أن أزورك نبي
من فضلا منك لقيا وجهكم خير النبي
نق قلبي من دخول الغير سوء الأدب
وجهكم ضعوا على وجه الصبي خير النبي
هاديا إلى الطريق القادري المجتبي
لا إله إلا الله محمد خير النبي
يا رحيم المؤمنين أقبل دعا عبد النبي
أحمد آل صحب تابعي خير النبي
الصلوة السلام عليك يا رسول الله
الصلوة والسلام عليك يا خير النبي
٦.  القصيدة الشفعية في مدح شافع الجمعية 
قرض الشيخ عبد القادر تكية صاحب الصغير ( ١١٩٢ – ١٢٦٧ ه / ١٧٧٨ –١٨٥٢ م) أشعارا من خمس أبيات تسمى مخمس من أشهرها "القصيدة الشفعية في مدح شافع الجمعية" المشهورة ب "القصيدة  الشفعية".مدح فيها سيدنا محمدا صلى الله عليه وسلم.وهي تشبه القصيدة الوترية في كل ناحية.كما رأينا أن القصيدة الوترية تتكون من ٤٢١٠ بيتا منها ٢٩٩٢ لمادح الرسول صدقة الله أبا.لكن القصيدة الشفعية تحتوي على ٣٩٢٠ بيتا كلها أصلية.
تبدأ القصيدة الشفعية بالمخمس التالي:
أبسمل بسم الله بدأ القصائد                     أحمدل للرحمن رب العوائد
أفاض الرحيم ما صلاة على يد                    أمان و إله مع صحاب فوائد
إلهية عما سواها تبرأ
يستعمل الشيخ مهارة خاصة في أحسن من أعماله وهذا خير ما أبدع مؤلف أي "القصيدة الشفعية" أحدها التي استعملت فيها الحروف المنقوطة فقط وهذه طريقة نادرة وغير مألوفة في أصول الشعر حيث دفعه اهتمام خاص بهذا الموضوع.رأينا هذه الخصائص في الأبيات التالية:
جنيت بذنبي تجني تبت نقني                         تقي نقي زين ظني يشقني
            شقي يشين جنب ذنب فبقني                      نظيف يقين يشفقن بتيقني
غني تغنيني يغيب تزين
وجدت   هذه الأبيات في قافية النون.
هكذا    يستعمل الشيخ تكية صاحب حروف غير منقوطة كما يوجد في التالية:
                 علو وإكرام مدح لسرمد                                 ولا هو إلا وكسر محمد
هو الأحد معلوما لعلما وأحمد                     لروم لطوع الله هو طوع أحمد
وعاص له عاص لما هو مؤمن
كان يعتقد أن النبي صلى الله عليه وسلم يشفع عند الله بإذنه.في الأبيات التالية يظهر تواضع المؤلف حيث يشعر أنه ضيع وقته في طلب مختلف أنواع العلوم التي لم يستفد منها.ويشعر بالذنب أيضا لما قصر في أداء واجبات الدين التي فهمها كما يجب.وساوى نفسه بالشيطان الذي مع قدر علمه إلا أنه عصى الله.ويشعر أنه لم يقتد بالرسول صلى الله عليه وسلم.ومع ذلك هو يؤمن بأن الله يغفر له ذنوبه ويدخله الجنة من غير بسبب حبه للرسول صلى الله عليه وسلم ومدحه إياه:
طلبت علوما ما بها أنا عامل                        ومثلي كمثل الجان إبليس حامل
لكل ذنوب إن من هو كامل                           ثمان جنان مشتر هو شامل
لعلم و تقوى للنعيم تورث
ولكنني أرجو وإن كنت عاصيا                      لغفران ذنبي يوم شفع نواصيا
بمدح نبي كان برا مواسيا                               ثنيت به عن مدح من كل ناسيا
مدحت به طه و إن كنت أخبث
وفي    بعض الأبيات حروف البداية وحروف النهاية كلا هما نفس الحروف:
          ضنين بناء نعمل الشر معرضا                     ضلالا أرى لاأعراض عما به الرضا
ضممت المعاصي غيرما كان فسرضا                           ضعيف ضجور ضاع عمري ممرضا
ضروب الخطاي اتبت منها وأعرض
نظم الشاعر تكية صاحب في مدح النبي الرسول صلى الله عليه وسلم بتعداد صفاته ال َ خلقية وال ُ خلقية وإظهار الشوق لرؤيته وزيارة قبره مع ذكر معجزاته المادية والمعنوية ونظم سيرته شعرا وصفاته المثلي والصلاة عليه تقدير وتعظيما.
هذا كله أول دليل على تمكن الشاعر تكية صاحب الصغير في البلاغة وفي الشعر.ومدى حبه وعشقه للمصطفى صلى الله عليه وسلم.ومعرفته بتاريخه ومعجزاته.فلا عجب في قبوليتها لدى البلغاء
وغيرهم فإنه إذا ظهر السبب بطل العجب.
 .٧      القصيدة المحمدية :
الشيخ محي الدين( ١٢٠٨ ه)قد خمس القصيدة الطويلة تسمى "القصيدة المحمدية".تشتمل على ٣٠  مخمسا    أي تحتوي على ١٥٠ بيتا.
              أؤلف نظمي باسم مولى مصمد                                    أوليه تحميدا بروم معمد
                    أحلي سلاما دوم دهر مؤمد                                           أصلي على خير الأنام محمد
صلوة لها أرجو لقاء محمد
                         بهي أنام ذكره لا يملهم                                                   بحار ثناه الواصفين تكلهم
به استشفع العاصون قد خف كلهم                          بيوم به لاذ النبيون كلهم
بظل لواء للشفيع محمد
              خبت نار فرس من ولادته كذا                                      خوى تخت كسرى قيصر من شروق ذا
خلا بمقام مطلق بكذا كذا                           خليل نجا من نار نمرود هكذا
كليم "ونوح" نجيا لمحمد
لأنت إمام الأنبياء مؤيد                                  لأمتكم فضل عليهم مزيد
لأدعوك يا من هو للرسل سيد                     لأني عاص بالذنوب مقيد
فمالي سؤال غير جاه محمد
وتختم القصيدة بهذا البيت :
            أنا ابن عديل العامر العارف الولي                              اسمى اسم سبط المصطفى جيلي جلي
أبي مع أمي إخوتي وأختي اشملي                                  إلهي بعفو واغفرن لهم ولي
وساير قراء مديح محمد
 ٨  .منحة سرنديب في مدح الحبيب:
هذه القصيدة حول مولد النبي صلى الله عليه وسلم الذي يقرأ في شهر ربيع الأول من أول يوم إلى ثاني عشر. ذكر فيه عن حياة النبي صلى الله عليه وسلم وسيرته على أحسن أسلوب باللغة العربية القصحى بحيث يتعجب كل من يقرؤه.
بعض الأبيات من هذا الكتاب:
يا أيها الحضار ملحا على المختار                                   في الأصل والأبكار تستبعدوا سقرا
إقرأوا مولد المصطفى تبعا                                             شرعه ذلك من كدح من يسعد
لا تبالوا بمن يصنع المولودا                                          للريا فهو فسق به يبعد
صلوات الكريم شهر وحولا                                             ألف ألف على الرسول المعلى
وقال أيضا:
وثانيه إدريس جاها و قال هو                                      رئيس لكل الرسل حتى أولى الخطر
وعيسى أتاها تاسع الشهر قائلا                                    هنيئا هنيئا للجنين الذي استتر
 وتشمل هذه المنحة ١٤ قصيدة و ١٨٨ بيتا.
٩.  قصيدة نفحة الوردة :
  كتب الشيخ عبد الرافع( ١٩٢٣ –٢٠٠٩   )      أشعارا باللغة العربية و الأردية والتاملية ومشهورة منها قصيدة طويلة في مدح النبي صلى الله عليه وسلم.تسمى باسم "قصيدة نفحة الوردة".بعض الأبيات من هذه القصيدة وهي كما يلي  :-
الحمد والشكر للموصوف بالقدم                              هو الذي أوجد الكونين من عدم
أزكى الصلوة على المختار في أزل                                   مع السلام دواما غير منفصم
أمن تعشق حب حل بالحرم                                        أذرفت دمعا من العينين كالديم
أم أخبرتك حمام العشق طائرة                                  عن حسن من وجهه كالبدر في الظلم
أم ذكرتك رياح الزهر نافحة                                         بمن إذا مس شيئا صار ذا شمم
أم من هوى الظاعنين الهاجرين إلى                            أنصارهم ساكني البطحا ذوي الكرم
فاضت دموعي لذكراهم من الألم                                أمير هم سيد الأقوام الأمم
فما الذي هيج الأفكار في كبدي                                    و ما الذي بدل الآلام بالنعم
لعل طيف حبيب طاف في الخلد                                 فأنت تسهد طول الليل لم تنم
وتشتمل هذه القصيدة على ١٧٠ بيتا.


    ١٠ .قصيدة "خير يالعرب والعجم":

الشيخ محمد عبد القادر العالم الأنوري ( ١٩٤٨ ) حفظه الله نظم هذه القصيدة تسمى خير العرب والعجم صلى الله عليه وسلم.
تبدأ  هذه القصيدة بهذه الأبيات التالية:
أ من حضارة أهل الغرب من أمم                                هجرت سنة خير العرب والعجم
أو من تأشب أهل البدع فاطبة                                    من الأهاند والأجناس كلهم...
ويقول
هو النبي الذي عمت رسالته                                         لكافة الناس من عرب وغيرهم
من بعثه الله نورا يستضاء به                                     إلى أن انشقت الأفلاك كلهدم
وهذه القصيدة تشتمل على ٧٠ بيتا
ثالثا: اللغة التاميلية والأدب التاميلي الإسلامي:
تنقسم  الهند إلى ثمان وعشرين ولاية.ولاية تامل نادو هي إحدى الولاية الواقعة في جنوب الهند.اللغة التاميلية هي اللغة الدارجة في ولاية تامل نادو وسكان الولاية يفتحرون بلغتهم.
يقول   الأدباء التامليون أن القوم التاملي موجود منذ عهد بعيد جدًا. و هذا القوم التاملي أقدم الأقوام في العالم. و اتفق المؤرخون على أن العربية و التاميلية و العبرانية و اليونانية و الفارسية و السنسكريتية من أقدم لغات العالم. و اللغة التاميلية لها ميزة البلاغة و النضج منذ بداية التاريخ كشأن اللغة العربية. فالآداب اليونانية و اللاتينية من الغرب و التراث السنسكريتية من الهند شهيرة جدًا. فأما الأدب التاملي القديم فهو قديم و مهم مثل هذه الثلاثة. إن لغات الهند الحديثة كلها - و إن كثر عددها و اختلفت ألوانها و أشكالها. تنحدر في الحقيقة من ثلاث لغات قديمة رئيسية و هي:
   اللغة السنسكريتية (هي لغة من اللغات الآرية) و اللغة البالية (هي لغة من اللغات البوذية) و اللغة التاميلية (هي لغة من الدراويدية(.
إن اللغة التاميلية الدراويدية التي ازدهرت منذ القرن الأول الميلادي أمدت اللهجات الدارجة المنتشرة في جنوب الهند بكمية كبيرة من القوة.الأمر الذي ساعد هذه اللهجات العامية على أن تصبح لغات مستقلة منذ القرن العاشر الميلادي. و هي : الملايالم لغة ولاية كيرلا، والكنّدا لغة ولاية كرناتكا ، و تيلوغو لغة ولاية آندرا براديش. و إن كل لغة من هذه اللغات تزخر بعشرات من اللهجات.
قد علم أهل التامليين الإسلام من العرب و بدؤوا يمارسون الدين الإسلامي و ينشرون تعاليم الإسلام بين المواطنين في هذه الولاية.و لذلك نشأت اللغة العربية كاللغة الدينية و الأدبية و الثقافية بالإضافة اللغة التاملية. و كانت هذه الولاية مركزًا للغة التاملية و العربية و العلوم الإسلامية. و قد قدم علماؤها خدمات علمية و أدبية و ثقافية و لقد ألفوا كتبًا عديدة متنوعة في العلوم و الفنون المختلفة.
إن التاريخ يشهد صريحا كل الصراحة على ربط العلاقات الوثيقة بين العرب والهنود من أقدم العصور. كانت هناك روابط وعلاقات شتى بين العرب والهند من أقدم الأيام إلى عصر النبي صلى الله عليه وسلم من التجارة والمعيشة و الديانة. وكانت العلاقة الأخوية والصلة الودية بين العرب وأهل تامل نادو موثقة منذ زمن بعيد جدا حتى قبل السميع .وإن جمالها ومناظرها الطبيعية أعجب بها العرب إعجابا. وكانوا يجيلون إنتاجات تامل نادو لا سيما الفلفل الزنجبيل القرنفل العود المسك اللؤلؤ الياقوت المرجان. إلى بلاد بعيدة. مثل اليمن والشام وتزوجوا بنساء تامل نادو و توطن بعض هم في المناطق الساحلية. وامتزجت ثقافتهم وحضارتهم بتقاليد تامل نادو وعاداته ا. حتى صارت جزءًا لا يستهان به . ولاية تامل نادو أول ولاية وطأتها أقدام العرب. وتشرفت بدخول الإسلام إن الإسلام دخل في ولاية تامل نادو في عهد النبي الكريم صلى الله عليه وسلم. إن السكان والحكام استقبلوا العرب استقبالا حارًا و قاموا يعتنقون الإسلام ويفتخرون به إن اللغة العربية أثرت في مواطني تامل نادو تأثيرًا عميقا واسع النطاق كما أثرت في لغات أخرى من لغات الهند. توغلت اللغة العربية في تامل نادو و ترعرعت في تربيتها الخصبة. إن العلاقة بين أهل تامل نادو و تجار العرب فتحت آفاقا جديدة لتبادل الأفكار والخواطر وتفاهم الثقافات واللغات. اعتبرت اللغة العربية قبل قدوم الإسلام لغة تجارية بين الشعبين و نالت قبولا حسنًا.
شارك العلماء و الشعراء المسلمون من ولاية تامل نادو بكتاباتهم في الأدب الإسلامي باللغة التاميلية نثرًا و نظمًا و يسمى "الأدب التاملي الإسلامي" أي مؤلفات العلوم الإسلامية باللغة التاملية. و هؤلاء العلماء والشعراء من هذه الولاية شاركوا كثيرًا في إثراء اللغة التاميلية و آدابها أيضًا. يوجد أكثر من اثني ألف كتاب في الأدب التاملي الإسلامي عن لعلوم الإسلامية و سيرة النبي صلى الله عليه و سلم و سير أبطال الإسلام والقصص الإسلامية و غيرها.
يقول الأستاذ صاحب مريكار في كتابه "الأدب التاميلي الإسلامي المعاصر" عن عدد المؤلفات التي أصدرت من ولاية تامل نادو.قرضلا خمسمئة شاعر من شعراء الأدب التاميلي الإسلامي أكثر من ألف كتاب من أعمالهم الرائعة في الأدب التاميلي الإسلامي. (6)
     رابعا : قصائد المدائح النبوية في اللغة التاميلية من ولاية تامل نادو:
١. سيرة برانم:  (7)(Seera Puranam)
"سيرة برانم" أشهر ملاحم في الأدب التاملي القديم. و في الأدب التاملي الإسلامي أيضًا. "سيرة برانم" هي ملحمة شعرية على سيرة النبي صلى الله عليه وسلم باللغة التاملية و هي مشهورة و تُعدُّ واحدة من بين الملاحم التاميلية القديمة القليلة التي ساهمت مساهمة عظيمة لتطوير التاميلية. و في بعض الأماكن في نفس الملحمة نرى أسلوبا لم يسبق له مثيل. و إن كانت هذه الملحمة المسمى " سيرة برانم " للشاعر عمر الذي ولد في كيلكري و نشأ تحت رعاية السخي سيدقادي. و هذه الملحمة ذات ثلاثة أجزاء و اثنا و تسعين فرقة و ٥٠٧٧ فقرة.
"سيرة برانم" لها ثلاثة أجزاء. و هي:
 الجزء الأول : تتحدث عن ولادة النبي صلى الله عليه وسلم.
 الجزء الثاني : تتحدث و توضح عن نبوته الرسول صلى الله عليه و سلم.
 الجزء الثالث: تتحدث عن هجرة النبي صلى الله عليه و سلم حتى صلح الحديبية .
كان الشيخ صدقة الله أبا هو الذي أعطى مضمون هذه الملحمة التي كتبها الشاعر عمر حسب رواية ثابتة(8)  و هي : كانت الصداقة بين الشيخ السخي النبيل عبد القادر المسمى "سيدقادي" قوية و متينة و يوما طلب الشيخ السخي عبد القادر عند الشاعر أن ينظم شعرا حول سيرة النبي صلى الله عليه وسلم حتى يسهل على الناطقين بتلك اللغة أن يعرف سير ة الرسول عليه السلام. فقبل الشاعر و قال أنه يريد أن يسمع من عالم كبير عن سيرة النبي صلى الله عليه وسلم قبل بداية العمل. فأرسله سيدقادي إلى الشيخ صدقة الله و عرّفه له. و التمس منه أن يعطي للشاعر مضمو ن سيرة النبي صلى الله عليه وسلم و لكن الشيخ صدقة الله لما رأى صور ة الشاعر التي تشبهت بصورة الكافر رفض أن يعطي ما طلباه منه. و عندما رأى الشاعر الرفض من عند الشيخ حزن كثيرا و ذهب إلى مسجد القرية و دعا إلى الله أن يحقق حاجته و سلم على النبي صلى الله عليه وسلم و على هذه الحالة الباكية نام و في نوم الشاعر جاء النبي صلى الله عليه وسل م و بشره بتحقيق مراده و أمره أن يذهب مرة أخرى إلى الشيخ صدقة الله أبا و في نفس الليل رأى الشيخ صدقة الله في منامه النبي صلى الله عليه وسل م يأمره أن يساعد الشاعر عمر.
استيقظ الشاعر عمر باشر إلى الإمام صدقة الله أبا الذي كان في انتظار الشاعر لتنفيذ أمر سيد المرسلين. فاستقبله استقبالا حارا و تبادلا كلاهما ما رأى في حلمهما و ثم كتب الشيخ صدقة الله أبا ما يحتاج الشاعر من المعلومات الأساسية لتنظيم ملحمة حول سيرة النبي صلى الله عليه وسلم و أرسله لمزيد من المعلومات إلى تلميذه الإمام محمود الطيبي. هو أفضل التلاميذ و أشرف السالكين للإمام صدقة الله أبا. و هو ولد ببلدة قاهرة باتنم و هو أيضا ينحدر من نسب رسول الله صلى الله عليه وسّلم. و هو قد درس مختلف المواد الإسلامية العربية و غير العربية عند الأستاذ الشيخ صدقة الله أبا. و كان الإمام محمود الطيبي يعمل قاضيا لدى الحاكم "محمود بندر .(Portonovo) "
و لما ذهب الشاعر إلى التلميذ الكريم حاملا رسال ة م ن الشي خ فاستقبله و مس الإمام الرسلة بعينيه رمزا لاحترامه للشيخ صدقة الله أبا. و بعد ذلك كتب الإمام محمود الطيبي سيرة النبي صلى الله عليه وسلم بكلمات نثرية حسنة جميلة و أعطاه . فعاد الشاعر عمر بك ل سرو ر و بهجة إلى قريته و أخذ ينظم الشعر و نبع من فمه عين الشعر البالغ.
 أصدر "سيرة برانم" أولا في سنة ١٨٤٢ م بجهد الشيخ "بلاورنايكم" من قاهرة باتنم تحت رعاية و مساعدة الشيخ السخي الكبير حبيب "أراسر" بشكل الكتاب. و بعض من أشعار هذه الملحمة الشعرية التاملية تدرس في المدارس الحكومية و الكليات في ولاية تامل نادو و جزيرة سرنديب حتى
اليوم. كتب العديد من الأدباء التاميليين شروحا للملحمة "سيرة برانم" كما يلي:
 أ)سيرة بران ترنايو: (Seera Purana Thiranayvu)
كتب الشيخ الدكتور يم. عبد القادر هذا الشرح واضحا كاملا.
ب)سيرة بران آيوتردو:  (Seera Purana Aayuvthirattu)
كتب الشيخ الأستاذ كابتان أمير علي هذا العمل.
ج) ننجي ألوم سيرة : (Nenjaiyallum Seera)
  كتب الشيخ سيلبان  (Chellappan) هذا الكتاب شرحا لسيرة رانم.هذا الكتاب يشتمل على ١١٣٢ صفحة.
د) ترجم الدكتور الأديب. يم. يم أويس "سيرة برانم" إلى اللغة السنهالية (Sinhaleese Language)
باسم "نبي نايك سردي       (Nabi Nayaga Saridaya)  " اشتغل الدكتور أويس في جامعة "مدورائي كامراج  (Madurai Kamaraj University) " كأستاذ ورئيس في  قسم الأدب التاميلي الإسلامي.
٢. معراج مالائي: ( Miraaj Maalai)
كتب الشيخ الشاعر عالي هذه القلادة عن حادثة "معراج النبي صلى الله عليه وسلم" بالتفصيل.عاش الشاعر عالي في أواخر القرن السادس عشر بعد الميلاد .
و انصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم من الطائف إلى مكة و قومه على أشد ما كانوا عليه من خلاف و عداء و سخرية و استهزاء. ثم أُسري برسول الله صلى الله عليه و سلم إلى المسجد الحرام فإلى المسجد الأقصى. و منه إلى ما شاء الله من القرب و الدنوّ و السير في السماوات , و مشاهدة الآيات و الاجتماع بالأنبياء : "ما زاغ البصر و ما طغى , لقد رأى من آيات ربه الكبرى". فكانت ضيافة كريمة من الله و تسلية و جبرًا للخاطر و تعويضًا عما لقيه في الطائف من الذلة و الهوان. و فرض الله عليه و على أمته خمسين صلاة في كل يوم. و ما زال رسول الله يسأله التخفيف حتى جعلها الله خمس صلوات في كل يوم و ليلة. من أدّاهنّ إيمانًا و احتسابًا كان له أجر خمسين صلاة.
أعطى الشيخ القاضي محمد علاء الدين من قاهرة باتنم مضمون و موضوعات لهذه القلادة إلى الشيخ الشاعر عالي. أنشد معراج مالائي في سنة ٩٩٨ ه/ ١٥٨٩ م. تشتمل هذه القلادة الشعرية ٧٤٤ فقرة.
٣. فتوح الشام "لشيخنا بولور" :
كان الشيخ عبد القادر نينى لبي المعروف المشهور ب "شيخنا بولور" عالما بليغا عظيما و شاعرا في اللغة التاملية في عصره. كان له مهارة في اللغة العربية أيضًا. و قد كتب قصائد عديدة و قد قدّم أعماله بأساليب
جديدة. تعّلم الشيخ اللغة العربية و العلوم الإسلامية تحت تكية عبد القادر صاحب.لم تنجب ولاية تامل نادو شاعرًا بليغا أفضل من الشاعر شيخنا منذ ألفي عام. قد ترجم شاعر شيخنا "فتوح الشام" لأبي عبد الله محمد بن عمر لواقدي ١٣٠ ٢٠٧ ه /٧٤٧٨٢٢ م( تدلّ على سيرة النبي      صلى الله عليه وسلم. ينقسم إلى ثلاثة أقسام. القسم الأول الذي يحتوي على أحد عشر فصلا و يوجد ٩٦٥ فقرة. و يسمى هذا القسم "قسم محمديّ ".و القسم الثاني يشتمل على ثلاثة عشر فصلا و ١٧٤٧ فقرة .و يسمى هذا القسم "قسم صديقيّ ". و القسم الثالث له سبعة و ثلاثون فصلا و يحتوي على ٤٠٧٤ فقرة.
٤. جنا سيرة:  ( Chinna Seera)
الشاعر بني أحمد مريكار كتب هذه الملحمة التاميلية.بني أحمد مريكار هو معاصر للشاعر عمر الذي أنشد "سيرة برانم".الأدباء التاميليون يعتبرون أن الملحمتي "سيرة برانم" و"جنا سيرة" كملحمتي الأدب التاميلي الإسلامي.
٥. ننجل نريند نبي مني : ( Nenjil Nirainda Nabimani)
هذه الملحمة للشيخ صدقة الله سراج الباقوي الجمالي. له شهرة واسعة ومهارة بليغة في اللغات التاميلية والعربية والفارسية والأردية.ولد صدقة سراج في سنة ١٩٢٢ م في قرية كيرنور( Kiranoor   ) من مديرية    مدورائي (.(Madurai أصدرت هذه الملحمة في سنة ١٩٦٥ م. هذه الملحمة تشتمل  على أحد عشر جزءا. تتحدث الأجزاء الستة الأولى عن حياة النبي صلى الله عليه وسلم وتحتوي على ٣١٥٩ فقرة. وبعد ذلك تخص إلى نصائح النبي صلى الله عليه وسلم في الأجزاء الأربعة التابعة وتشتمل على ٣٢٩ فقرة. والجزء الأخير الذي يشتمل على ١٧٥ فقرة. ولذا مجموعة الأشعار في هذه الملحمة مشتملة على ٣٢٣٣ فقرة. تختم كل قافية أو فقرة بلفظة نينجي (Nenjae) أي يا قلبي في هذه الملحمة   
٦. نايك ونبا : ( Nayaga Venba)
 قام بتأليف هذه المجموعة الشاعر عبد المجيد من قرية بني كلم (Panaikulam)
٧. ننجليرم نايكمي: (Nenjillolirum Nayagame) كتب الشاعر يم . بي . شهاب الدين هذه الملحمة
٨. نايكم ينكل تايكم: (Nayagam Engal Thaayagam) الشاعر الشهير التاميلي من القرن العشرين ولمبوري جان     . (Valampuri John) قرض هذه الملحمة الطويلة.وهو نصراني   
٩. إري بيرولي نبكل نايكم: (Irai Peroli Nabigal Nayagam)
الشاعر الهندوسي دري مالريان  (Durai Maaliraiyan)  من مديرية باندي جيري (Pondicherry) نظم هذه الملحمة النبيلة.
هذه الملحمة تنقسم إلى خمسة أجزاء. يظهر القسم الأول عن ولادة النبي صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة.القسم الثاني يتحدث عن الوحي وبعثته.القسم الثالث عن هجرة النبي صلى الله عليه وسلم والقسم الرابع عن غزوات النبي صلى الله عليه وسلم.القسم الأخير أو الخامس عن وفاة النبي صلى الله عليه وسلم.وهذه الأجزاء الخمسة تشتمل على ٥٤٣ و ٦١٠و ٣٨٠ و ٤٧٤ و ٥٦٤ فقرة بالترتيب.نظم الشاعر دري مالريان ١٥ فقرة لمقدمة الملحمة و ٦٤ فقرة عن حمد الله الخالق.ولذا هذه الملحمة تشتمل على ٢٦٤٩ فقرة إجماليا.

١٠ نايكم أورو كاويام : (Nayagam oru Kaaviyam).
الشاعر الكبير محمد ميتا نظم هذه الملحمة البليغة.نال الشاعر محمد ميتا جائزة تقديرية لخدماته العظيمة إلى الشعر التاميلي من "ساهتيا الأكاديمية الأدبية المركزية. (Sahitya Academy) " اكاديمي
١١ . أنلي يا رسول الله  (Annalae Yaa Rasullallah) :
  نظم الشاعر أبو هاشمة من مديرية ناغزكوول (Nagercoil) هذه الملحمة.
١٢ . أّنل نبي اضكي أومي : (Annal Nabi Azhagiya Uvamai)
. نظم الشاعر مرسولي أديار (Murasoli Adiyar)  هذه القصيدة بعد تكميل التأليف هذه القصيدة أسلم الشاعر مرسلي أديار إلى الدين الإسلامي الحنيف وتغير اسمه إلى عبد الله أديار.
١٣ . وييكم يورم نايكم : (Vaiyagam Potrum Nayagam)
نظم الشاعر لوكو سبرمانيام  (Logu Subramaniam)  هذه القصيدة   اشتغل "لوكو سبرمانيام" في المجلة التاميلية الإسلامية تسمى "سمرسام" . (Samarasam) التي أصدرت مرتين في الشهر أي نصف الشهرية
١٤ . نبي بكض كاويام : (Nabi Pughal Kaaviyam)
نظم الشاعر طه المدني من مديرية ادرام باتنم      (Adirampattanam)  هذه الملحمة الطويلة   
١٥ . بيرومانار بّلي تامل : (Perumaanar Pillai Tamil)
نظم الشاعر طه المدني هذه القصيدة أيضا
١٦ . نبي بكض مالائي : (Nabi Pughal Maalai)
نظم الشاعر طه المدني هذه القلادة التاميلية أيضا.
١٧ . أنل نبين بنيباتي : (Annal Nabiyin Punniyapathai)
نظم الشاعر طه من قرية جولابرم  (Chozhapuram) هذه القصيدة
١٨ . كودي نلول كاويا نبكل : (Kavithai Nilavil Kaaviya Nabigal)
نظم تالي مديون  (Thalai Madhiyavan)  هذه القصيدة
١٩ . غنان بيرولي : (Gnana Perozhi)
 (Neermulli)
 نظم الشاعر ألمو نور من قرية نيرملي من مديرية تروارور (Thiruvaroor)  هذه القصيدة
٢٠ . نبكل نايك كاويام .: (Nabigal Nayaga Kaaviyam)
قام بتأليف هذه الملحمة الشعرية التاميلية الطويلة الشيخ الأديب يم.آر. يم .عبد الرحيم. زار الشيخ مكة المكرمة لأداء مناسك الحج في سنة ١٩٦٥ م.الشيخ عبد الرحيم بدأ تأليف هذه الملحمة في أثناء إقامته في
 الحرمين الشريعين.بعد رجوع إلى ولاية تامل نادو أكمل عبد الرحيم هذا العمل النبيل في سنة ١٩٩٣ م.أي أكمل الشيخ هذا التأليف لمدة ٢٨ سنة من جهوده الفعالة والجبارة.
هذه الملحمة تنقسم إلى ثلاثة أقسام.القسم الأول يدل إلى ولادة النبي صلى الله عليه وسلم في مكة المكرمة ونشأته ونبوته حتى هجرته إلى المدينة المنورة.هذا القسم يسمى قسم مكة.هذا القسم ينقسم إلى ٦٤ فصلا.القسم الثاني يوضح عن إسلام أهالى المدينة المنورة وغزوات النبي صلى الله عليه وسلم.هذا القسم يشتمل على ٥٩ فصلا. القسم الثالث يشتمل على ٤٢ فصلا.ولذا هذه الملحمة تشتمل على ١٦٥ فصلا.
٢٢ . نبيي ينكل نايكمى : (Nabiye Engal Naayagame)
هذه القصيدة للشاعر الكبير كا.مو. شريف
٢٣ . نايك بيرولي : (Nayaga Peroli)
قام بتاليف هذه القصيدة الشاعر محمد محي الدين.
٢٤ . نبي مني مالائى : (Nabimani Maalai)
نظم الشاعر ك.عبد الغفور هذه القلادة
٢٥ . نايكمى : (Nayagame)
قام بتأليف هذه القصيدة الشاعر عبد الغفور.
٢٦ . نبكل نايكم بلي تمل : (Nabigal Nayagam Pillai Tamil)
نظم هذه القصيدة نانجل شاه .(Naanjil Shah)
٢٧ . امدموضي مالائي: (Amudamozhi Maalai)
نظيم الدين نظم هذه القلادة.
٢٨ . نبي موضي كورل ٢٠٠٠: (Nabi Mozhi Kural 2000)
نظم الشاعر إرييديان Iraiyadiaan من منطقة كاريكال   (Kaaraikal) هذه القصيدة كورل (Kural)  معناه "بيت" أم "شعر" على  وزن بحر خاص يسمى وينبا . (Venba)  هذا البحر منقسم في سبعة  ألفاظ. أربعة منها في المصراع الأول والمصراع الثاني يشتمل على ثلاثة ألفاظ.يعني سبعة ألفاظ في سطرين ومع أن هناك الحدود والضيق من حيث العروض الشعري.هذه القصيدة تشتمل على ألفي "كورل" أم بيت.
٢٩ . ترونبي ارتي مني مالائي:  Maalai) (Thiru Nabi Irattai Mani

نظم هذه القلادة إرييديان .(Iraiyadiaan)
٣٠ . مدينة أندادي : (Madinatu Andaadi)
قرض الشاعر البارز في الأدب التاميلي جوّاد هذه القصيدة الطويلة عن حياة النبي صلى الله عليه وسلم عموما وبخاصة حياته وشمائله من المدينة المنورة .
٣١ . رسول صدقم : (Rasool Sadagam)
نظم الشاعر عبد القادر لبي هذه القصيدة
٣٢ . نايك تروميني : (Nayaga Thirumeni)
نظم الشاعر محمد موسى هذه القصيدة.
٣٣ . نبي وضي جنرال نركم إلي :  Naragam Illai)  (Nabi Vazhi Chendraal
. نظم مدي داسن  (Madhi Daasan) هذه ا لقصيدة
٣٤ . نبكل نايكم بلي تمل  : (Nabigal Nayagam Pillai Thamil)
نظمت الشاعرة الدكتورة سي .فاطمة بيغم هذه القصيدة .
 ٣٥ . ترجمة "قصيدة البردة :
قام بترجمة هذا التأليف الشاعر القاضي قادر محي الدين من مديرية مدورائي" .
" ٣٦ . ترجمة "قصيدة البردة":
قام بترجمة هذا التأليف الأستاذ الشاعر شرف الدين من قرية تينغائي باتنم .(Thengaai Patanam)

٣٧ . سندر تملل سبحان مولد : (Sundara Tamilil Subhana Mawlid)
قام بترجمة هذا التأليف الشاعر شرف الدين .
خامسا : اللغة الأروية:
اللغة الأروية أي اللغة التاملية المحلية المكتوبة بالحروف العربية وتم إيجاد هذا المنهج للتاميلية لغرض سهولة كتابة المؤلفات الإسلامية. تم اتخاذ هذا الأسلوب لتمكين العرب المستوطنين المسلمين الذي نطقوا اللغة التاميلية ولم يقدروا على قراءة اللغة التاملية التي تكتب من اليسار إلى اليمين حيث عرب التامل تكتب من اليمين إلى اليسار مثل اللغات العربية والأردية والفارسية.جاء العرب إلى تامل نادو منذ زمن بعيد وسكنوا فيها وتعلموا اللغة التاملية فهما وكلاما ولكن لم يستطيعوا الكتابة بحروفها فبدؤوا الكتابة بالحروف العربية فكانوا يكتبون اللغة التاميلية بالحروف العربية وسموا هذه اللغة "اللغة الأروية".
اللغة الأروية أم لغة "عرب التامل" التي حدثت لكونها دافعا للمواد الدينة المختلفة والتعابير المبتدعة إنجازا ثقافيا خاصا آخر للتجارة. حينما نشر الإسلام في الأماكن المختلفة في جزيرة العرب. وجد تأثيره مباشرة في ولاية تامل نادو أيضا. وتولى المسلمون العرب الأعمال التبشيرية وعززو روابطهم مع شعب تامليين التي أدت إلى نشر عقيدتهم وثقافتهم ولغتم في تامل نادو. أبقى التجار العرب عادة شاذة لكتابة اللغات العامية للأراضي
المتعلقة بها حيث استوطنوا فيها موقتا. عندما جاؤو إلى المناطق الساحلية الجنوبية الهندية يجب على العرب أن يبدؤوا استخدام الكلمات التاملية والأسماء في لغتهم. هكذا تم تطوير لغة "عرب التامل" كلغة محلية للتجار العرب للعلاقة مع المواطنين والعكس بالعكس. وبسبب التفاعل بين التجار العرب والمحليين من الممكن أن تعتبر لغة "عرب التامل" لهجة مكتوبة باللغة العربية في الخط السامي بدقة أكثر للحروف لاستيعاب الصوتيات المحلية أو لهجة مكتوبة باللغة التاملية في الخط العربي مع بعض التغيرات المناسبة التي حدثت بالخط العربي لاستيعاب الصوتيات المحلية.
سادسا : قصائد المدائح النبوية في اللغة الأروية من ولاية تامل نادو
١. رسول ملائي (قلادة الرسول) :
نظم هذه القصيدة الشاعر سام شهاب الدين ولي .هو الشيخ سام شهاب الدين صاحب المؤلفات النافعة القيمة الكثيرة. كان الشيخ الأخ الصغير لمادح الرسول صدقة الله ابا رحمة الله عليه ورابع أبناء الشيخ سليمان ولي الله. ولد الشيخ في ١٠٤٥ الهجري\ ١٦٣٥ م بقاهرة باتنم. وتلقى علومه الإسلامية والعربية من والده. كان الشيخ شغوفا بالتدريس والتأليف من عنفوان الشبابة. وله معرفة باللغات العربية والتاملية و"اللغة الأروية". كان من خير شعراء اللسان الأروي في أوائل القرن السابعة عشر. هو من نوابغ الشعراء وله شهرة فائقة. وكان لطيف العشرة خفيف الروح حسن الأسوب.
ترجم الشيخ سيرة النبي صلى الله عليه وسلم لابن هشام في "عرب التامل" يسمى باسم "رسول مالائي"(قلادة الرسول). كثير من النساء المسلمات في هذه المنطقة بحكم العادة يحفظن هذه القلادة بكاملها أو جزء منها. ينقل ويذكر بعض المسلمون والمسلمات القلادة في هذه الأيام أيضا في أثناء خطبهم وكلامهم ومباحثهم.
٢. نبي مالائي (قلادة النبي صلى الله عليه وسلم)
نظم الشاعر سام شهاب الدين ولي هذه القلادة على حياة النبي صلى الله عليه وسلم.
٣. أحسن المواعظ وأزين الملافظ:
نظم هذه القصيدة الشاعر سيد محمد الإمام العروس.هذه القصيدة تشتمل على ٣٨  بيتا و تو ضح عن السيرة الخالدة.
٤. الشجرة المحمدية :
وهي الحواشي على الملحمة التاميلية الإسلامية المشهورة "سيرة برانم (Seera Puranam) في اللغة الأروية.أصدر هذا الكتاب من مطبعة  شاه الحميد وأبنائه ". (Shahul Hameed & Sons) " " من تشنائي
٥. السلسلة المحمدية :
هذا الكتاب أيضا أصدر من مطبعة "شاه الحميد وأبنائه Hameed & Sons) " (Shahul
٦. فتح المجيد :
هذا العمل عن حياة النبي صلى الله عليه وسلم وقام بتأليف هذا العمل الشيخ نوح لبي بن عبد القادر عالم من كايل باتنم .(Kayalpattanam)
٧. البدرية والأحدية:
هذا العمل أيضا من أعمال الشيخ نوح لبي بن عبد القادر عالم من كايل باتنم .(Kayalpattanam)
٨. ترجمة "قصيدة البردة":
القصيدة المترجمة من اللغة العربية إلى اللغة الأروية.هذا العمل أيضا من جهد الشيخ نوح لبي بن عبد القادر عالم من كايل باتنم .(Kayalpattanam)
٩. نفحات العطرية في شرح الوترية:
تم جم الشيخ نوح لبي بن عبد القادر عالم "التخميس والتذييل على القصيدة الوترية للشيخ مادح الرسول صدقة الله القاهري الشافعي إلى اللغة الأروية في سنة ١٣٣١ ه.

١٠ . مجموع الجواهر في مدائح المصطفى والأكابر :
قام بتأليف هذا العمل الشيخ الحاج جيلاني فقير عالم من رونسموترم .(Ravanasamudram)
١١ . ترجمة عقد الجوهر :
قام بترجمة هذا العمل الشيخ محمد أبو بكر مسكين عالم في سنة ١٣٣٥ ه. هذا العمل عمل مترجم للقصيدة المشهورة تسمى "مولد البرزنجي" إلى اللغة الأروية.
١٢ . ترجمة "سبحان مولد":
أصدر هذا العمل من مطبعة "شاه الحميد وأبنائه" من تشنائي.
١٣ . معراج نامه :
هذا العمل الأروي أيضا أصدر من مطبعة "شاه الحميد وأبنائه" بتشنائي.
١٤ . "نبي اودار أماني  (Nabi Avathaara Ammanai) " قرض الشاعر "كوي كلنجي بولور  (Kavi Kalanjia Pulaver) هذه الأشعار باللغة الأروية عن ولادة النبي صلى الله عليه وسلم. نستطيع بعد هذه الجولة في قصائد المدائح النبوية من ولاية تامل نادو أن نرصد الحقائق الآتية:
١. المديح النبوي يهتم بمدح رسول الإسلام بتعداد صفاته الخُلُقِية  والخَلْقِية وإظهار الشوق لرؤيته وزيارته والأماكن المقدسة التي ترتبط بحياته. مع ذكر معجزاته المادية والمعنوية ونظم سيرته شعرًا والإشادة بغزواته وصفاته والصلاة عليه تقديرًا وتعظيمًا.
٢. أن هذا الشعر تطبعه الروحانية الصوفية من خلال التركيز على الحقيقة المحمدية التي تتجلى في السيادة والأفضلية والنورانية. أن عشق الرسول في القصيدة النبوية يتخذ أبعادا روحانية وجدانية وصوفية.
٣. وتمتح اللغة الشعرية ألفاظها المعجمية في قصيدة المديح النبوي من حقل الدين وحقل العاطفة وحقل الطبيعة وحقل المكان وحقل التصوف أن شعر المديح النبوي شعر صادق بعيد عن التزلف والتكسب. يجمع بين الدلالة الحرفية الحسية والدلالة الصوفية الروحانية. كما يندرج هذا الشعر ضمن الرؤية الدينية الإسلامية.
المصادر والمراجع :
1.Dr.Tayka Shuaib Aalim, Arabic, Arwi & Persian in Sarandib and
Imamul Aroos Trust, Chennai , Tamil Nadu 1993.
2.Prof. Muhammad Yousuf Kokan, Arabic & Persian in Carnatic,
Ameera & Co. Chennai,1974.
3.Prof. Sayabu Maraikar, Tharkaala Islamia Tamil Ilakkam.     الأدب التاملي الإسلامي  JULY 2002  
4. Mohammed Idris Maraikar, Keerthi Migum Keelakarai,Maraikar
Publications,1986.
5. M.R.M .Abdur Rahim, Valimargal Varalaru, Universal
Publishers,1993.
6.Prof. Abdur Karim, Islamum Tamilum, The south India Saiva
Siddhanta Works Publishing (Tirunelveli) Society Ltd,1982.
٧. الدكتور أحمد زبير ، "أسرة الشيخ صدقة الله أبا و خدماتها الدينية والعلمية" ، ٢٠٠٣ م
٨. الدكتور أحمد زبير، "القصيدة الشفعية" من "الجديد" مجلة الكلية    الجديدة  2001-2002 ص 14-13


_________________________________________________________________________________

(1)Dr.Tayka Shuaib Aalim, “Arabic, Arwi & Persian in Sarandib and Imamul Aroos Trust,
.Chennai , Tamil Nadu” 1993,pp:137
الدكتور أحمد زبير " الشيخ صدقة الله أبا وخدماتها الدينية والعلمية 2003ص 153 (2)
(3) Dr.Tayka Shuaib Aalim, “Arabic, Arwi & Persian in Sarandib and Imamul Aroos Trust,
Chennai , Tamil Nadu” 1993,pp:138
الدكتور أحمد زبير " الشيخ صدقة الله أبا وخدماتها الدينية والعلمية ، ٢٠٠٣ م ص : ١٥٣(4)
(5) Prof. Muhammad Yousuf Kokan, “Arabic & Persian in Carnatic, Ameera & Co.
.Chennai,1974,pp:61.
(6))   Prof. Sayabu Maraikar, Tharkaala Islamia Tamil Ilakkiam July 2002, pp:56                الأدب التاملي الإسلامي المعاصر       
برانم" معناه الملحمة باللغة التاميلية  (7

 الدكتور أحمد زبير " الشيخ صدقة الله أبا وخدماتها الدينية والعلمية ، ٢٠٠٣ م ص :  83(8

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أكتُبْ تعليقا