أحدث المشاركات

الجمعة، 9 ديسمبر 2016

المواليد وقيمتها الأدبية

د/ سيد علي الفيضي

إن المواليد التي يهملها بعض الناس لها مكانة مرموقة في الأدب العربي وأهمية تاريخية كبرى. لأن فيها تاريخ الحياة للأنبياء والصحابة والمشائخ والأولياء والعلماء والشهداء الكرام الذين بذلوا جهودهم لنشر رسالة الإسلام وإقامة اعتقاداته بين المجتمع. وهؤلاء كلهم قدموا خدمات جليلة في مجال دعوة الإسلام، وبعضهم بذلوا أموالهم ونفوسهم وأرواحهم لهذا الدين الحنيف وكانوا شهداء في سبيل الله. علاوة على قيمة المواليد في الأدب العربي نحصل منها تاريخ الولادة لهؤلاء الشخصيات البارزة، وتاريخ عيشهم وخدماتهم للدين. ولأدب المواليد أهمية كبرى في تاريخ كيرلا، لأن من يذكر ويمدح في المواليد كلهم الصوفيون والأولياء الكرام قد جاءوا من مكان بعيد وأقاموا في قرى مختلفة، وجمع الناس حولهم لاستماع الوعظ والإرشادات الدينية. وهؤلاء الأولياء الكرام قد ابتدروا لاجتذاب قلوب الناس بتربيتهم وتزكيتهم إلى سواء السبيل، وقد تغيرت أحوال الناس والبلاد التي أقام فيها هؤلاء الصوفيون، وسادت فيها بيئات دينية. وكل الناس قد اصطفوا تحت راية الإسلام. وهذه كلها قد وقعت بالمساعي الحميدة من هؤلاء الأولياء والصوفيين. ولما طالعنا تاريخ نشر الإسلام في الهند بل في كيرلا نفهم أن هؤلاء الأولياء والصوفيين قد لعبوا دورا كبيرا في مجال إقامة الدين ونشر دعوة الإسلام في أنحاء البلاد. ويشير إلى هذه الحقيقة تاريخ نشر الإسلام في الهند بطريق الخدمات والوعظ والتربية والتزكية من الصوفي الكبير سلطان الهند الشيخ معين الدين الجشتي الأجميري قدس الله سره العزيز.
بعض الصوفيين والأولياء الكرام الذين قاموا بدعوة الإسلام قد كانت وفاتهم في البلاد والقرى التي سكنوا فيها لنشر رسالة الإسلام ووعظ الناس وتزكيتهم وهدايتهم إلى الدين، ونرى مقابرهم في تلك البلاد والقرى والناس يزورونهم كما في حياتهم ويتبركون بهم. ولما فحصنا تاريخ المساجد في كيرلا نرى بجوار أكثر مسجد مقبرة صوفي وولي الذي سكن في تلك القرية وبذل عيشه في سبيل نشر رسالة الإسلام بين المجتمع وتزكية قلوب الناس وهدايتهم إلى الدين، وهؤلاء الصوفيون والعلماء الذين دفنوا بجوار المساجد قد قاموا بمسؤولياتهم ببناء المساجد وتربية الناس فيها وإصلاح أهالي البلاد والقرى. وكل من ألف المواليد قد اهتموا بذكر تاريخ الحياة لمثل هؤلاء الصوفيين والأولياء والعلماء الكرام الذين قدموا حياتهم للدين وسعوا لتربية الناس روحيا ورفعتهم دينيا. وكذلك تذكر في هذه المواليد كراماتهم والواقعات العجيبة التي كانت بمناسبة حياتهم. ومؤلفوا المواليد يمدحون هؤلاء الأولياء والعلماء راجين التبرك بهم وإشاعة تاريخ حياتهم المثالية قد اقتربوا إلى الدين بأخلاقهم الفاضلة وتزكيتهم الدينية وإرشاداتهم العلية، وكانوا صالحين وخادمين للدين والمجتمع. وكل هذه المواليد تبين تاريخ الدين والثقافة للأمة المسلمة والصعبات التي احتملوها في مجال نشر دعوة الإسلام، ومولد الشهداء تذكر الواقعات والمعارك التي جرت في ذلك العصر برئاسة هؤلاء الشهداء والاضطهادات والصعوبات التي احتملوها في سبيل الدين. وبالجملة أكثر المواليد تعتبر كمرآة لذلك العصر وسجل تاريخه.
وقد قام هذه المواليد كلها بدور تاريخي وديني وثقافي ببيان حالة الإسلام والمسلمين في ذلك العصر وتاريخ إقامة الدين بمساعي هؤلاء الأولياء والصوفيين. ونحن نقرأ هذه المواليد لذكرهم وإظهار محبتهم والتبرك بهم. وهذا هو جائز في دين الإسلام وسبب لإصلاح قلوب الناس وقربهم إلى الدين ونمو الخوف والتقوى لهم.
قيمتها الأدبية
وكل المواليد التي ألفت في مدح النبي صلى الله عليه وسلم والأولياء والمشائخ الكرام كلها خدمات التي قدمها علمائنا للإسلام وتاريخه لاسيما للغة العربية وآدابها. وهذه المواليد التي تعد خدمات جليلة للغة وتطوراتها مؤلفة بيد العلماء والكتاب والصوفيين المشهورين في كيرلا وخارجها. وكلها قد لعبت دورا ها ما في ترقية اللغة العربية. وجدير بالذكر هنا أن المؤلفين للمواليد كلهم كانوا فصحاء وماهرين في اللغة العربية والعلوم الإسلامية. ونرى أن كلهم استخدموا مقدراتهم الأدبية في تأليف المواليد. وإذا أخذنا أي مولد نفهم أنها اشتملت على الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة والواقعات التاريخية والعجائب عند الولادة وغيرها والكرامات وغيرها من الأمور المتعلقة بالممدوح.
وقد رتبت المواليد على جزأين، الأول النثر والثاني النظم. إذا أردنا قراءة أي مولد نبدأ بالبسملة والحمد ونقرأ أولا النثر وبعده النظم، وهما جزءان للمواليد. ولهذين الجزئين  من المواليد أهمية كبرى ومميزات أدبية وعلمية وتاريخية وثقافية. وإذا نظرنا إلى جزء النثر من المواليد يظهر لنا أن أكثر سطورها التي بينت فيها تاريخ حياة الممدوح مختومة بالحروف الهجائية الخاصة ومتفقة على السجع. نقدر أن نقرأ هذه السطور بانسجام وسهولة وهي تملأ قلوب السامعين بالخشوع والتقوى والمحبة الخالصة للممدوح. وتضطرهم للاتباع على طريق الحياة المثالية للشخص المذكور في المواليد. وفي قديم الزمان كان الناس يقرؤون المواليد مع أدب وخشوع ومحبة للولي أو الصوفي الخاص الذي يبين تاريخ حياته في المواليد. وللمواليد تراث عظيم وتأثير كبير بين المجتمع الإسلامي. أكثر الناس كانوا يقرؤون المواليد مثل مولد شرف الأنام ومولد المنقوص ومولد بدر وغيرها بعد المغرب في بيوتهم. والأساتذة في المدارس يدرسون الطلاب هذه المواليد وألحانها المختلفة. وهذا هو أمر الأبيات التي نرى في المواليد بعد النثر. الناس يقرأ النثر وبعده ينشدون هذه الأبيات بألحان متنوعة. وكلها أيضا متفقة على السجع. ولهذه الأبيات كلها أنغام خاصة وألحان جاذبية تسر القارئين والسامعين. وبعد قراءة النثر يلقي السامعون ‘الجواب’ المعروف هكذا بين المسلمين مثل "صلاة وتسليم وأزكى تحية ـ على المصطفى المختار خير البرية".
وبعض المواليد التي ألفت في كيرلا مثال جيد للمقدرات والمهارات الأدبية للمؤلف مثل العالم والأديب الكبير محمد الفيئي النليكوتي ألف مولدا باسم ‘المسك المعطر في مدح الرسول المطهر’. وهذا المولد نثره وأبياته كلها بالحروف المهملة. ولا نرى فيها أي حروفي معجمة. وإذا قرأنا هذا المولد يظهر لنا مهارة المؤلف في الأدب العربي. وهذا خدمة جليلة للأدب العربي وتأليف عجيب بين المواليد المشهورة في كيرلا. والمؤلفات في المواليد في كيرلا كثيرة تبلغ نحو ألف مؤلفة كما قاله بعض الباحثين. ولهذه المواليد كلها مكانتها الخاصة ومميزاتها الأدبية وأسلوبها الفائق، والأسباب التي تؤدي إلى تأليف المواليد أكثرها أثر وفاة أي نبي أو ولي أو شهيد. ونحصر من المواليد تاريخ عصر خاص وشخص كريم وحالة الإسلام والمسلمين في ذلك العصر.
والمواليد المشهورة بعضها مؤلفة إثر واقعة خاصة مثل المولد المنقوص الذي ألفه الشيخ زين الدين المخدوم الكبير رحمه الله على أرجح الأقوال، وبعض العلماء مثل العالم المرحوم الأستاذ إبراهيم مسليار الكدنغيمي قال في شرحه للمولد المنقوص إنه لبعض العلماء المليباريين، ولم يبين اسمه. وكذلك هذا المولد يعرف بالمولد المنقوص عادة بالعباد. ولكن يقول العالم المشهور إبراهيم مسليار المعروف ‘في بيت كنعنم’ في شرحه للمولد المنقوص في لغة عربي ومليالمي أنه ‘المولد المنكوس’ بالكاف والسين لا بالصاد. ويبين وجه التسمية في شرحه أنه سميت سورة البقرة بهذا الاسم بذكر قصة البقرة فيها وسميت سورة المائدة بهذا الاسم لذكر واقعة نزول المائدة فيها وكذلك سورة مريم بذكر اسمها وقصتها في تلك السورة وهكذا أمر هذا المولد الذي قد ذكر فيه قصة تنكس الأصنام عند ولادة النبي صلى الله عليه وسلم.
وفي سبب تأليفه بعض الأقوال للعلماء المشهورين في كيرلا. إن الشيخ عبد الرحمن البانايكلمي المشهور بالعروس نوّر الله مرقده يقول إن هذا المولد ألفه المخدوم الكبير زين الدين المعبري رحمه الله أثر كربة وقعه في أمر متعلق بالمسجد الجامع الكبير الفناني فعزم على تأليف مولد في مدح النبي صلى الله عليه وسلم. ويشير إلى هذا البيت المذكور في المولد المنقوص.
قد حل بي ما قد علمت من الأذى                     والظلم والضعف الشديد فأسعد
والقول المشهور الشائع عند العلماء وأهل كيرلا إن المخدوم الكبير رحمه الله ألف هذا المولد لما فشى في بلدة فناني وما حواليها الوباء فشكى إليه الناس فصنف هذا المولد ليقرأ ويدعو عقبه واقتصره من المواليد الشهيرة فسماه ‘المنقوص’. وإن الدعاء الذي نرى في آخر هذا المولد ليس للمخدوم بل للشيخ ابن حجر الهيتمي رضي الله عنه. وذلك وافق قدومه إلى مليبار حين فراغ المخدوم من تصنيف هذا المولد الكريم فطلبه أن يكتب دعاء فكتب هذا الدعاء. والولي العظيم المتوسل به في ذلك الدعاء هو الشيخ المخدوم مؤلف المنقوص.
وهذا المولد الذي يقرأ عادة في المساجد والبيوت في شهر ربيع الأول وغيره له ميزة أدبية من سائر المواليد. فيه بيان قصة حمل النبي صلى الله عليه وسلم وولادته والواقعات العجيبة عند الولادة والمعجزات للنبي صلى الله عليه وسلم. وأبياته كلها جاذبية فيها بيانات أوصاف النبي صلى الله عليه وسلم مخلوطة بالمجاز والتشبيه مثل "أنت تطلع بيننا في الكواكب كالبدور ـ بل وأشرف منه يا سيدي خير النبي"، "إن بيتا أنت ساكنه ـ ليس محتاجا إلى السرج". وهكذا كل النثر والنظم مسجع وجاذب قلوب السامعين بجمالهما الأدبي يرجو الناس سماع أبياته وإلقاءها مرات. وفي آخر المولد دعاء كتبه الشيخ ابن حجر رحمه الله يملأ في قلوب الناس الخشوع والتقوى. وكل أبياته تنشد بألحان مختلفة مع النغم والإيقاع الخاص وبعده ينشدون الحاضرون الجواب هكذا. وهذا المولد الذي أثر في قلوب أهل كيرلا تأثيرا عظيما من أهم المواليد المؤلفة في هذا المجال.
والمولد الآخر الذي يقرأ عادة في الحفلات الدينية مولد شرف الأنام لشيخ الإسلام مفتي الأنام الشيخ أحمد بن القاسم المالكي رحمه الله. وقبل قراءة هذا المولد الشريف يقرأ ‘سلام بيت’ لهذا المؤلف أيضا. وإذا نظرنا إلى أجزاء النثر في هذا المولد كلها مسجعة ومملوءة بالمفردات الأدبية ومؤلفة بالروعة والاجتذاب والجمال الأدبي. والأبيات في هذا المولد مختومة باللام وبعضها بالدال والنون والراء وعند قراءة هذه الأبيات يكون في قلوبنا شعور خاص ومحبة عظيمة للنبي صلى الله عليه وسلم ودين الإسلام وشعائره. والمميزة لهذا المولد أنه اشتمل على ‘بيت أشرق’ المشهور الذي ينشد الناس قائمين مع الأدب والتعظيم. ونرى في مولد شرف الأنام الآيات القرآنية والحديث الشريف وتاريخ ولادة النبي صلى الله عليه وسلم وحياته ومعجزاته. وفي آخر هذا المولد أيضا دعاء خاص يدعو القارئ به بعد قراءة المولد.
ومولد ‘بدر’ أيضا مشهور بين أهل كيرلا. يقرأ هذا المولد في البيوت والمساجد والحفلات الدينية متوسلا بأهل بدر رضي الله عنهم. وهذا المولد الذي ألفه العالم الفاضل عبد العزيز مسليار والابيل المليباري من أهم المواليد المشهورة في كيرلا أيضا. وأجزاء النثر والشعر في هذا المولد مؤقع ومؤثر في قلوب الناس تأثيرا عظيما. لأنه مدح وتوصل بأهل بدر رضي الله عنهم أجمعين. ومولد بدر الذي ألف تذكارا لشهداء بدر رضي الله عنهم قد اشتمل على فضائلهم وكراماتهم وأسمائهم والتوسل بهم. والأبيات التي نرى في هذا المولد كلها مسجعة ومختومة ببعض الحروف الهجائية. وعند قراءة هذا المولد نذكر أهل بدر رضي الله عنهم وحياتهم المثالية وخدماتهم لدين الإسلام وشهادتهم للدين الكريم. وفي آخر المولد بعض الأبيات المشهورة التي يتوسل بأهل بدر رضي الله عنهم. ودعاء خاص تستخدم بعد انتهاء قراءة هذا المولد الشريف. والجمال الأدبي لهذا المولد وإيقاعه ونغمه الخاص يجتذب قلوب القارئين ويملأ في قلوبهم الخشوع والتقوى والمحبة للدين لاسيما لأصحاب بدر رضي الله عنهم أجمعين.
وهذه نبذة يسيرة لبعض المواليد المشهورة المقروءة عادة. وهكذا أمر سائر المواليد التي نرى في كتاب المولد. وهي كلها في أوج الأدب العربي والجمال الأدبي ويظهر لنا عند قراءة هذه المواليد المهارات الفائقة في اللغة العربية وآدابها للمؤلفين. وكلهم علماء مخلصون وخدام دين الإسلام بذلوا جهدهم لتطورات اللغة العربية وترقية العلوم الإسلامية.
أساسها الديني
المولد معناه : وقت الولادة ويوم الولادة. يقول الأب لويس معلوف مؤلف قاموس ‘المنجد’: إنه عيد ولادة سيدنا يسوع المسيح. وإذا أخذنا هذا اللفظ وفكرنا على نظرة الإسلام نفهم معناه أنه عيد ولادة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم. وفي اصطلاح العالم الإسلامي هذا اللفظ معناه ذكر الصالحين والعظماء مع المحبة بتقديم مدائحهم وتاريخ حياتهم العظيمة نثرا ونظما. وهذه المدائح والتاريخ نرى في الأبيات الممدوحة في العربية و‘مالا’ في المليالمية.
يجتمع الناس في حفلة بمناسبة يوم خاص مثل ربيع الأول واليوم السابع والرابع عشر والأربعين بعد موت الأقرباء. ويجلسون كدائرة ويقرؤون كتاب المواليد المشتملة على الآيات القرآنية والأحاديث الشريفة والمدائح وتاريخ حياة الممدوح. ويدعون بعده ويوزعون الطعام بينهم هذا هو صورة المولد في الجملة. وهذا يكون سببا لتنمية المحبة للشخص الممدوح ولذكر الصالحين والتبرك بهم ولتشجيع الناس لاتباع حياتهم المثالية ولقربهم إلى دين الإسلام والتخلق بأخلاقهم الفاضلة وإظهار الفرح والسرور بولادتهم وإظهار محبتهم والصلاة والسلام عليهم وغيرها.
وهذا المدح وذكر الصالحين وتاريخهم نرى في القرآن الكريم في مواضع شتى. يقول القرآن : "واذكر في الكتاب إبراهيم"، "واذكر في الكتاب مريم"، وهكذا يحث لذكر الأنبياء والأولياء والصالحين. وقد بين في القرآن والأحاديث الشريفة تاريخ حياة الأنبياء والأولياء الكرام ومدائحهم وهذا هو مولد بصورة أخرى والأساس المتين والدليل الواضح لقراءة المولد. لأنه يجري في المواليد ذكر الصالحين وإلقاء مدائحهم وتاريخ حياتهم المثالية.
والمواليد لها أصل في الشرع وثابت بالقرآن والسنة وأقوال الأئمة والعلماء الكرام. يقول الله سبحانه وتعالى : "إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما"ـ (سورة الأحزاب ـ 56) قال البيضاوي في تفسير هذه الآية الشريفة يصلون أي يعتنون بإظهار شرفه وتعظيم شأنه، وكذا نرى في تفسير الرازي أيضا. يقول البخاري رحمه الله في تفسير هذه الآية : قال أبو العالية صلاة الله ثناؤه عليه عند الملائكة وصلاة الملائكة الدعاء. وعلى تفسير صحيح البخاري نفهم أن الله سبحانه وتعالى يثني ويمدح النبي صلى الله عليه وسلم عند الملائكة. وهكذا نذكر النبي صلى الله عليه وسلم ونقول مدائحه ومحاسنه ومكارمه بمناسبة يوم ولادته وغيره ونعقد حفلة ويجتمع الناس لهذا الغرض. فكيف يكون ذكر الأنبياء والأولياء والصالحين والثناء عليهم شركا ؟
ونرى في القرآن الكريم المدائح الكثيرة والثناء على النبي صلى الله عليه وسلم والأمر بتعظيمه وإكرامه. ويقول الله سبحانه وتعالى لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي صلى الله عليه وسلم ولا تجعلوا دعائه كدعاء بعضكم بعضا، وإذا فعل واحد هكذا يحبط أعماله كلها. وماذا نفهم من هذا ؟ وهذه كلها يؤكد أنه ليس كبشر مثل سائر الناس. ويظهر لنا هذه الحقيقة من قوله سبحانه وتعالى : "قل إنما أنا بشر مثلكم يوحى إليّ"، ومن أنزل عليه الوحي كيف يكون بشرا عاديا ؟ ولا يكون كذلك أبدا. وهو نبي الله الكريم وليس هذا الفضل والعظمة لسائر الناس ولكن هو يأكل ويشرب ويمشي وينام مثل سائر الناس. وهذا هو مضمون الآية الشريفة. ويعترض بعض أعداء أهل السنة والجماعة على المولد المنقوص بأن فيه شرك كبير، ويدعي أن السطر "ارتكبت على الخطا غير حصر وعدد ـ لك أشكو فيه يا سيدي خير النبي" شرك. وهذا ليس بصحيح. وقد نشأ هذا من سوء فهمه واتهامه على المولد وعدم هدايته إلى طريق أهل السنة والجماعة. يقول الشيخ زين الدين المخدوم المعبري رحمه الله هذا السطر محتجا بقوله تعالى : "ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما". وإذا تفكرنا عن مضمون هذه الآية الشريفة وإلى هذا السطر في المولد المنقوص نفهم أنهما واحد. وقال الشيخ هكذا بدليل هذه الآية. وكذلك سائر الأمور التي يعترض عليها وينتقد بأن كلها شرك وبدعة منكرة غير جائز في الدين. وقد وقع هذا الاتهام للأعداء بعدم الدراسة العميقة عن الدين وكتبه.
وفي كتب الأحاديث دلائل واضحة لمدح النبي صلى الله عليه وسلم وإكرامه وجمع الناس عليه وانعقاد المجالس للمولد وإطعام الفقراء والمساكين بعد المولد. ونرى في صحيح البخاري والمشكاة حديثا عن عائشة رضي الله عنها قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يضع لحسان منبرا في المسجد يقوم عليه دائما يفاخر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أو ينافح. ويقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن الله يؤيد حسان بروح القدس ما نافح أو فاخر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم. ونفهم من هذا الحديث الشريف أن النبي صلى الله عليه وسلم أذن لمدحه ومفاخرته. وكذلك نرى في صحيح البخاري أيضا حديثا عن الربيع بنت معوذ قالت : دخل على النبي صلى الله عليه وسلم غداة بني علي فجلس على فراشي كمجلسك مني وجويريات يضربن الدف يندبن من قتل من آبائهن يوم بدر حتى قالت جارية : "وفينا نبي يعلم ما في غد" فقال النبي صلى الله عليه وسلم : لا تقولي هكذا وقولي ما كنت تقولين. وفي هذه أيضا دلالة واضحة لمواليد الأموات من البدريين مع ندائهم. وفي البخاري أيضا واقعة أبي لهب الذي كان عدوا للنبي صلى الله عليه وسلم ودين الإسلام. ولكن لما سمع ولادة الرسول أعتق ثويبة الأسلمية مولاة له، وفعل هكذا إظهارا لفرحه بولادة الرسول. وهذا نفعل بعد الموت ويسقيه كل يوم الاثنين جزاء بفرحه بولادة النبي صلى الله عليه وسلم. أمامنا أيضا واقعة كعب بن زهير الذي أنشد ‘بانت سعاد’ في حضرة الرسول صلى الله عليه وسلم. ولما بلغ الشعر إلى أوج المدح فرح النبي صلى الله عليه وسلم بسماعه وأعطى له بردة في كتفه جائزة لإلقاء الشعر بين يديه.
ومن له أدنى تأمل يفهم أن الرسول لا يشجع الشرك، بل أرسله الله تعالى لإبعاد الشرك وإهلاكه واقتلاعه. وقد حرض كعب بن زهير على إلقاء هذه الأشعار أمامه إضافة إلى هذا أنه أعطى بردته جائزة له على هذا العمل. وهذا لا يكون تشجيعا للشرك بل هو جائز وسنة ثبتت بمثل هذه الدلائل. ولنا أيضا دليل حديث رواه البخاري ومسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت ما غرت على أحد من نساء النبي صلى الله عليه وسلم ما غرت على خديجة وما رأيتها ولكن كان النبي صلى الله عليه وسلم يكثر ذكرها وربما ذبح الشاة ثم يقطعها أعضاء ثم يبعثها في صديقات خديجة فربما قلت له كأنه لم يكن في الدنيا امرأة إلا خديجة فيقول إنها كانت وكانت وكان لي منها ولد. ومضمون هذا الحديث يشير إلى جواز المدح للموتى وذكر محاسنهم وإطعام الطعام عليهم. وفي مجالس المواليد يجري ذكر المدائح للأنبياء والأولياء والصالحين وبيان تاريخ حياتهم المثالية وإعطاء الطعام للحاضرين في مجالس المواليد بنية الصدقة للموتى. ومن هذه الدلائل كلها يتضح لنا أن مثل هذه الأعمال الصالحة سنة ثابتة بالقرآن والحديث الشريف وأيضا لها أساس ديني قد قام بها النبي والصحابة الكرام والعلماء والصالحون. والمواليد التي نرى في كتب المولد لا يعرف لبعضها أسماء المؤلفين، ولم يكتب في أولها اسم المؤلف. وبذلك أردنا أن نعطي أسماء المواليد مع ذكر مؤلفيها، وهذا لتسهيل المطالعة والدراسة الزائدة.
كشف المواليد مع أسماء المؤلفين
1.              التنوير في مولد البشير النذير ـ لحافظ بن دحيان. وهو أول مولد ألف في مدح النبي صلى الله عليه وسلم.
2.              المولد المنقوص ـ للشيخ العلامة المخدوم الكبير زين الدين المعبري، والبعض يقول إنه لبعض العلماء المليباريين، ولم يبين اسمه.
3.              مولد شرف الأنام ـ للشيخ أحمد بن القاسم المالكي، ويقال إنه لابن الجوزي، و‘سلام بيت’ في أوله أيضا لهذا المؤلف.
4.              مولد شرف الأنام في مدح خير الأنام ـ للمولوي محي الدين بن كنج محي الدين التروري.
5.              مولد السيد علوي المنفرمي ـ للسيد فضل فوكويا تنغل. ( هذا أول مولد عن قطب الزمان ).
6.              مولد سبحان ـ للشيخ الخطيب محمد المدني، وقيل لحجة الإسلام أبي محمد حامد الغزالي رحمه الله.
7.              النعمة الكبرى على العالم ـ للعلامة شهاب الدين أحمد بن حجر الهيتمي رضي الله عنه.
8.              تنوير الفؤاد ـ للقاضي أبي بكر بن القاضي محيي الدين.
9.              موالد النبي ـ لمحيي الدين بن كنج ميدين.
10.        مواليد المهملات والمعجمات ـ لمحي الدين بن كنج ميدين.
11.        المسك المعطر في مولد الرسول الأطهر ـ لأبي الرحمة محمد الفيئي النليكوتي.
12.        بدر العالم ـ لمحمد المسليار، كدمندا.
13.        مولد المرسلين ـ لمحمد المسليار بن محمد كوتي، وازكاد.
14.        مولد تنوير الأقطار في مدائح النبي المختار ـ للمولوي مركار بن محي الدين الكودنجيري.
15.        منقول من مدح الرسول ـ للأستاذ المرحوم ك.ت. مانو المسليار.
16.        منحة سرنديب في مولد الحبيب ـ للشيخ محمد بن الشيخ أحمد العالم القاهري المدعوّ بـ‘مافّلا لبّ عالم’.
17.        سيرة النبي صلى الله عليه وسلم ـ للشيخ الولي المحدث عبد الرحمن الديبعي.
18.        مولد النعمة مختصر مولد الرحمة ـ لمحمد حسن المعروف باركّل محمد حاج الوادانافلّي.
19.        مناقب علي بن أبي طالب ـ لمحمد المعروف ببمبجي المسليار الفناني.
20.        الفيض الساري في مناقب السيد محمد البخاري ـ للسيد محمد بن السيد إبراهيم البخاري المعروف ببادور كويا كوتي تنغل.
21.        مولد السيد علوي بن محمد ـ لفريد بن محي الدين التروري.
22.        مناقب السيد علوي بن محمد ـ لأحمد بن نور الدين المولوي.
23.        مناقب النفيسة المصرية ـ للمخدوم كنغنم بيدل إبراهيم المسليار.
24.        منحة العروس بمدح ولي القدوس ـ لحسن المسليار البلنكوتي.
25.        الوسيلة المخدومية ـ لمحمد المسليار الودكيلي.
26.        مولد أحمد الكبير الرفاعي ـ لأحمد بن محمد الشاذلي الشيرازي، منكدا، جيريم.
27.        مناقب الشيخ محمد الكاليكوتي ـ للشيخ الفاضل أحمد كويا الشالياتي.
28.        مولد شهداء جيرور ـ لمحمد بابو المسليار.
29.        فيض النعيم في مناقب داود الحكيم ـ لمحمد المولوي و.ب.
30.        مناقب أبي بكر بن عبد الغفار ـ للأستاذ محمد أبي الكمال الكاديري.
31.        مولد الشيخ فريد بن عز الدين ـ للمولوي كنجامو الأدبلي.
32.        مولد في مدح النبي صلى الله عليه وسلم ـ للقاضي أبوبكر فخر الدين بن الشيخ رمضان الشالياتي.
33.        مولد كنز العرش في مناقب مالك بن محمد القرشي ـ للشيخ حامد البخاري الساحلي.
34.        مولد في مناقب السيد أحمد البخاري ـ للشيخ حامد البخاري الساحلي.
35.        مولد منحة المنان في مناقب الشيخ عبد الرحمن ـ للمولوي زين الدين بن محي الدين المخدوم الأخير.
36.        مولد مناقب عمر بن الخطاب ـ للشيخ محمد المسليار، فتم ويدل.
37.        مولد حمزة ـ للشيخ محمد المسليار، فتم ويدل.
38.        مولد حمزة ـ للأستاذ المرحوم محمد كويا المعروف بـ‘أبي شاكرة’.
39.        مولد حمزة ـ لمحمد ومبجّ المسليار الفناني.
40.        مولد حمزة بن عبد المطلب ـ لعبد الله كوتي المسليار الوضفّلي.
41.        مولد حمزة الكرّار ـ للشيخ عبد العزيز المسليار والابل الفناني.
42.        مولد الشيخ عبد القادر القرطوي ـ للشيخ عبد العزيز المسليار والابل الفناني.
43.        مولد السيد أحمد البدوي ـ للشيخ عبد العزيز المسليار والابل الفناني.
44.        مولد في مناقب السيد أحمد البدوي ـ للشيخ عبد العزيز المسليار والابل الفناني.
45.        مولد في مناقب السيد علوي المنفرمي ـ للشيخ عبد العزيز المسليار والابل الفناني.
46.        مناقب الشيخ عبد القادر الثاني ـ للشيخ عبد العزيز المسليار والابل الفناني.
47.        مولد شهداء بدر ـ للشيخ عبد العزيز المسليار والابل الفناني.
48.        مولد عبد المطلب ـ للشيخ عبد العزيز المسليار والابل الفناني.
49.        مولد في مناقب محي الدين عبد القادر الجيلاني ـ للشيخ محمد باوا المسليار والابل الفناني.
50.        مولد في مناقب أبي الحسن الشاذلي ـ للشيخ محمد باوا المسليار والابل الفناني.
51.        مولد في مناقب سيدنا سليمان ـ للشيخ محمد باوا المسليار والابل الفناني.
52.        مواهب الرحمن في مناقب النبي سليمان ـ للشيخ محمد باوا المسليار والابل الفناني.
53.        مولد في مناقب سيدنا أيوب ـ للشيخ محمد باوا المسليار والابل الفناني.
54.        مولد في مناقب سيدتنا عائشة ـ لمحمد باوا المسليار والابل الفناني.
55.        مولد في قصة المعراج ـ للشيخ محمد باوا المسليار والابل الفناني.
56.        مولد شهداء أحد ـ للشيخ محمد باوا المسليار والابل الفناني.
57.        مولد الإمام الشافعي ـ للشيخ محمد باوا المسليار والابل الفناني.
58.        مولد أبي بكر الصديق ـ للشيخ كنج باوا المسليار والابل الفناني.
59.        ضوء السراج في قصة المعراج ـ للأستاذ عبد الله بن أحمد الصغير الأريكلي.
60.        مولد في مناقب السيد شاه الحميد الناغوري ـ للشيخ إسماعيل بن علي الأدرامي.
61.        مولد في مناقب أحمد الرفاعي ـ للشيخ حسن بن محمد الجفني والد الشيخ المرحوم بابو المسليار جافننغادي.
62.        مولد درة المفاخر في مناقب الشيخ محي الدين ـ للشيخ حسن بن محمد الجفني.
63.        مواهب الصمد المتين في مناقب الشيخ زين الدين البخاري ـ للشيخ حسن بن محمد الجفني.
64.        فتح المجيد مولد في مناقب شاه الحميد الناغوري ـ للشيخ حسن بن محمد الجفني.
65.        قرة الناظرين في مناقب الشيخ عبد القادر ـ للشيخ حسن بن محمد الجفني.
66.        مولد بير محمد ـ للشيخ سيد كوتي المسليار، إديال.
67.        مولد الشيخ محي الدين ـ للشيخ أحمد الشيرازي.
68.        مولد مواهب الجليل في مناقب السيد محمد جمل الليل ـ للشيخ العلامة أحمد كوتي المسليار البانغي.
69.        مولد النفحات الجليلة في مناقب السيد علوي مولى الدويلة ـ للشيخ العلامة أحمد كوتي المسليار البانغي.
70.        الفيض المنجز في مناقب السيد حسين ـ للشيخ العلامة أحمد كوتي المسليار البانغي.
71.        مولد الأزهر في مولد النبي الأطهر ـ للشيخ العلامة أحمد كويا الشالياتي.
72.        مولد في مناقب الشيخ خواجه قطب الهند معين الدين ـ للشيخ العلامة أحمد كويا الشالياتي.
73.        مولد في مناقب الشيخ محمد المشهور بباوى المسليار الصغير ـ للأستاذ محمد المسليار بن محمد كوتي وازكاد.
74.        مولد أمهات المؤمنين ـ للأستاذ محمد المسليار بن محمد كوتي وازكاد.
75.        مولد عشرة المبشرين ـ للأستاذ محمد المسليار بن محمد كوتي وازكاد.
76.        مولد خديجة الكبرى ـ للأستاذ محمد المسليار بن محمد كوتي وازكاد.
77.        مولد أحمد البخاري ـ للشيخ سيد أحمد كنجي كوياما تنغل.
78.        مولد فيض المتين في مناقب خواجه معين الدين الأجميري ـ للمولوي علي حسن بن عبد العزيز الترورنغادي.
79.        مولد رحمة الشافي في مناقب الشيخ أحمد الصوفي ـ للمولوي علي حسن بن عبد العزيز الترورنغادي.
80.        مولد فتح المغني في مناقب السيد محمد المدني ـ للمولوي علي حسن بن عبد العزيز الترورنغادي.
81.        مولد درة الكونين في مناقب الحسنين ـ للمولوي علي حسن بن عبد العزيز الترورنغادي.
82.        مولد الغوث السيد علوي المنفرمي ـ للمولوي علي حسن بن عبد العزيز الترورنغادي.
83.        مولد بغية المحبين في مناقب البدريين ـ للمولوي علي حسن بن عبد العزيز الترورنغادي.
84.        مولد مواهب المجيد في مناقب الفريد ـ للمولوي علي حسن بن عبد العزيز الترورنغادي.
85.        مولد في مناقب السيد علوي المنفرمي ـ للمولوي فريد بن محمد الكارادي التروري.
86.        مولد في مناقب الشيخ فريد الدين عبد القادر الخراساني ـ للمولوي فريد بن محمد الكارادي التروري.
87.        مولد في مناقب الشيخ عبد القادر الجيلاني ـ لكنج أحمد حاجي بن علي حاجي، فزيا أنغادي.
88.        مولد في مناقب الشيخ أحمد الرفاعي ـ لكنج أحمد حاجي بن علي حاجي، فزيا أنغادي.
89.        مولد سر الأسرار في مدح النبي صلى الله عليه وسلم ـ لكنج أحمد حاجي بن علي حاجي، فزيا أنغادي.
90.        مولد قصة المعراج ـ لكنج أحمد حاجي بن علي حاجي، فزيا أنغادي.
91.        مولد في مناقب السيد علوي المنفرمي ـ لكنج أحمد حاجي بن علي حاجي، فزيا أنغادي.
92.        مناقب شاه الحميد ـ للسيد محمد عيسى كنج سيدي.
93.        مولد في مناقب السيد القطب عبد الله الحداد الحضرمي ـ للمولوي مركار بن محي الدين الكودنجيري.
94.        مولد مطالب السعادات في مناقب السادات ـ للمولوي مركار بن محي الدين الكودنجيري.
95.        شرح الصدر بمناقب وسير أصحاب بدر ـ للشيخ إبراهيم بن محي الدين المولوي، كدنغيم.
96.        مولد شهداء أومانور وسمابض ـ للمولوي محمد أبو الكمال الكاديري، ميلمري.
97.        مولد في مناقب الشيخ علي أحمد الشوكاني ـ للمولوي محمد أبو الكمال الكاديري، ميلمري.
98.        مولد ذخيرة العوام في مولد خير الأنام ـ للمولوي محي الدين بن أحمد المولوي.
99.        مولد طيب النشر في مولد خير البشر ـ للمولوي محي الدين بن أحمد المولوي.
100.   مولد روضة العلماء في مناقب الولوي أحمد الكودلوري ـ للشيخ كنج بوكر المسليار بن كويامو حاجي.
101.   مولد في مناقب السيد علوي المنفرمي ـ للمولوي علي الصغير بن ميران كوتي الكلتوري.
102.   مولد في مناقب السيد شاه الحميد الناغوري ـ للمولوي علي الصغير بن ميران كوتي الكلتوري.
103.   مولد في مناقب السيد أحمد البدوي ـ للمولوي علي الصغير بن ميران كوتي الكلتوري.
104.   مولد في مناقب السيد محمد جمل الليل ـ للمولوي علي الصغير بن ميران كوتي الكلتوري.
105.   مولد الشيخ أحمد الكبير الرفاعي ـ لحمزة كوتي المسليار بن إبراهيم.
106.   مولد الشيخ زين الدين المخدوم ـ لكنجاوا المسليار الفناني.
107.   مولد في مناقب الشيخ أحمد البدوي ـ لمَمِّي كوتي المخدوم الفناني، بزي أكتّ.
108.   مولد في مناقب الشيخ برتّيل ـ لمَمِّي كوتي المخدوم الفناني، بزي أكتّ.
109.   مولد في مناقب الشيخ حمزة ـ لمَمِّي كوتي المخدوم الفناني، بزي أكتّ.
110.   مولد في مناقب الأصحاب البدريين ـ لمَمِّي كوتي المخدوم الفناني، بزي أكتّ.
111.   مولد في مناقب سيد علي الأحدل ـ لإسماعيل المسليار، أدّارم.
112.   مولد في مناقب سيد قطب أبي الحسن الشاذلي ـ لإسماعيل المسليار، أدّارم.
113.   طرب الحرب بسادة بدر صحب ـ لمحمد حسن وادانا فلّي.
114.   مولد الإسراء والمعراج ـ لمحمد حسن وادانا فلّي.
115.   الدر المختار في مناقب الولي العارف بالله الستار ـ لعبيد الله مسلياركتّ.
116.   مولد الوسيلة ـ لأحمد المسليار مسلياركتّ.
117.   مولد الشيخ محمد شاه تنغل الكندوتي ـ لعبد العزيز المسليار مسلياركتّ الكندوتي.
118.   مناهل الفضلة ـ لمحمد أُنّي المسليار نالكتّ الفناني.
119.   قرة العين للواقف على قصيدة شجرة الزين ـ للسيد محمد البخاري الملقب بلنج تنغل.
120.   مناقب الشيخ كنج أحمد صوف النقشبندية الشونجيري ـ للشيخ محمد الشاذلي.
121.   بشر العالم بمدائح خير الأنام ـ للقاضي السيد أحمد الجلالي القادري الحسيني البخاري.
122.   مناقب الولي النادّكلّي رحمه الله ـ لمحمد أبي الحسن المسليار البالودي.
123.   مولد الطيب العنبري ( مناقب القاضي عبد الله الحاج المدفون في مقبرة المسجد مالك بن دينار بكاسركود ) ـ للسيد حامد كويمّا تنغل البخاري.
124.   مولد النور مناقب الشيخ القطب محمد قاسم ولي الله ـ للسيد محمد قاسم محبوب تنغل.
125.   منة الباري في مناقب الشيخ ولي الله زين الدين المعروف بتينو المسليار الكوريادي ـ للمولوي زين الدين باقوي كورياد.
126.   منحة القوى بمدحة السيد علوي ـ للشيخ السيد عمر البرمفتي.
127.   منائح الديم في مدائح س.م. ـ للأستاذ أبي مدلاج محمد القادري الأحسني.
128.   القول الإباني في مدح شيخنا الباني ـ للأستاذ أبي مدلاج محمد القادري الأحسني.
129.   ضوء جمير في مدح نوء أجمير ـ للأستاذ أبي مدلاج محمد القادري الأحسني.
130.   مولد مفتاح العين في مدائح الزين ـ للأستاذ أبي بكر بن بخاري الكَلّوري.
131.   مولد الشيخ كمال الدين ـ للأستاذ المرحوم محي الدين كوتي المسليار المدعوّ بـ‘الأستاذ كلّور’.
132.   مولد الشيخ ولي الله ككّدي فرم أبو بكر المسليار ـ للأستاذ ي.ب.م. المولوي الماتوري.
133.   منحة الأكبر في مناقب الشيخ أبي بكر ( آلواي أبو بكر المسليار ) ـ للأستاذ ي.ب.م. المولوي الماتوري.
134.   المورد الرحموتي في مولد الشيخ عمر القاضي البلنكوتي ـ للأستاذ ي.ب.م. المولوي الماتوري.
135.   فتح القيوم في مناقب الشيخ زين الدين المخدوم ـ للأستاذ ي.ب.م. المولوي الماتوري.
136.   مولد فيض الخلاق على شيخ عبد الرزاق ـ للأستاذ المولوي عبد القادر الفيضاني.
137.   مناقب الشيخ ميران ولي الله ـ للأستاذ محمد الفيضي بن البخاري.
138.   سيرة الشيخ سراج الدين القادري ومناقبه ـ للشيخ العلامة الأستاذ المرحوم شمس العلماء إ.ك. أبو بكر المسليار.
139.   مناقب شيخ المشائخ سلطان الهند معين الدين الجشتي الأجميري ـ للشيخ العلامة الأستاذ المرحوم شمس العلماء إ.ك. أبو بكر المسليار.
140.   مناقب الشيخ محمد بن علاء الدين الحمصي ـ للشيخ العلامة الأستاذ المرحوم شمس العلماء إ.ك. أبو بكر المسليار.
141.   مظاهر الأضواء في مناقب شمس العلماء ـ للأستاذ أبي المبشر بن أبي عبد الرحمن الأزرعي.
142.   الثناء العلي في مناقب على الحسن الولي ـ للأستاذ محي الدين كوتي الفيضي الواكودي.
143.   الدر المفيد في مناقب الشيخ فريد ـ للأستاذ أبو بكر الفيضي بن فريد الأدملي.
144.   مولد الشيخ محي الدين ـ للشيخ أحمد بن عبد العزيز المخدوم الثاني.
145.   المولد البرزنجي ـ للسيد محمد البرزنجي الأديب العربي في المدينة.
146.   المولد البرزنجي ـ للسيد العلامة جعفر بن السيد حسن البرزنجي.
147.   العسل المنجي باقتصار البرزنجي ـ للأستاذ أبي محمد الويلتوري.
148.   تذكار اللبيب بمناقب أويس الأريب ـ للأستاذ أبي محمد الويلتوري.
149.   تنويل الأنام بمناقب الشافعي الإمام ـ للأستاذ أبي محمد الويلتوري.
150.   تنقية الخاطر في مناقب الشيخ عبد القادر ـ للأستاذ أبي محمد الويلتوري.
151.   اقتضاء الأمان بمدح السيد قطب الزمان ـ للأستاذ أبي محمد الويلتوري.
152.   ترياق السقيم بمناقب الشيخ داود الحكيم ـ للأستاذ أبي محمد الويلتوري.
153.   الترياق الحاسم بمنقبة الحبيب محمد قاسم ـ للأستاذ أبي محمد الويلتوري.
154.   العذب المعين لمدح العلامة زين الدين ـ للأستاذ أبي محمد الويلتوري.
155.   مولد الشيخ محي الدين ـ للشيخ محمود القاهري.
156.   مناقب السيد إبراهيم باد شاه الأربدي ـ للشيخ محمود القاهري.
157.   مناقب السيد شاه الحميد مهران الناغوري ـ للشيخ محمود القاهري.
158.   الفتوحات الحسنية بالمناقب النواوية ـ لعبد الغفور الثقافي.
159.   مولد الشيخ ولي الله الكندوري ـ لسليمان الثقافي.
160.   مولد علي أبي الحسن الشاذلي ـ للأستاذ محمد عبد الحفيظ الشاذلي.
161.   مولد الغزالي ـ للأستاذ عبد القدير بن محي الدين.
162.   مولد ذخر الراجي في مناقب الشيخ كنجالي الحاجي ـ لـ م.ك. أبو عائشة محمد الباقوي.
163.   نشر المحبة في شهداء بَرَمْبَتّْ ـ لـ م.ك. أبو عائشة محمد الباقوي.
164.   مولد اللدني في مناقب السيد المدني ـ للعلامة المرحوم إمبجّي علي المسليار.
165.   فتح المنان في مدح النبي سليمان عليه السلام ـ للمولوي ك.ب. أحمد المليباري.
166.   المولد الأومانوري ـ للأستاذ حسن الفيضي.
167.   فتح المغني في مناقب السيد محمد المدني ـ للمولوي م.ب. الحاج علي حسن المسليار الترورنغادي.
168.   رحمة الشافي في مناقب الصوفي ـ للمولوي م.ب. الحاج علي حسن المسليار الترورنغادي.
169.   مولد ياهو ولي الله ـ للمولوي أمّ بن عبد الله الآنتتيّ.
170.   مناقب الشهداء الملفرميين ـ للأستاذ محمد بن ماح الباقوي الفوكوتوري.
171.   المولد الطريف والدواء المنيف في مناقب الشهداء الأومانوريين ـ لمولانا ك. محمد أبو الكمال الباقوي، ميلمري.
172.   الجوهرة اليواقيتي في مناقب خواجه معين الدين حسن الجشتي رحمه الله ـ للعالم الفاضل محمد بابو الملّوي الباقوي.
173.   القول المبين في مناقب قطب المشائخ خواجه معين الدين ـ للعالم الفاضل محمد بابو الملّوي الباقوي.
174.   المولد الممجد في مجد الشيخ محمد ـ للشيخ عبد القادر الكندوري.
175.   الوارد القوي في مناقب السيد فضل بن علوي ـ للشيخ عبد الرحمن عالم صاحب بن الحكيم ميران لبّه.
176.   الكواكب الدرية في مناقب قطب الشيخ جفري ـ للشيخ عبد الرحمن عالم صاحب بن الحكيم ميران لبّه.
177.   مولد علي عيدروس ـ للأستاذ أمّد كوتي المسليار الفناني.
178.   مولد قطب الزمان س.م. ولي الله ـ للأستاذ جلال الدين أحمد القادري.
179.   مولد الشهاب تنغل ـ للدكتور علي أصغر الباقوي الكاونوري.
180.   المورد الكنّياتي في مناقب الشيخ أحمد المسليار ـ للدكتور علي أصغر الباقوي الكاونوري.
181.   مولد الشيخ صدقة الله المسليار الوندوري ـ للأستاذ نجيب مولوي.
182.   مولد الشيخ أحمد الكبير الرفاعي ـ لم يعلم مؤلفه تعيينا، وممن ألف مولد الرفاعي من علماء مليبار : أم مسليار الأندتودي والعالم محي الدين مسليار النديرفي والشيخ العلامة حسن مسليار الجفني.
وهناك كثير من المواليد المشهورة التي لم يسجل مؤلفوها :
183.   منحة الآتي في مناقب الشيخ رئيس المحققين أحمد المسليار الكنّياتي ـ
184.   رحمة الباري في مناقب الشيخ الولي س.م. أبي بكر المدووري ـ
185.   درّ المحتاج في مناقب الولي وذكر ممّد الحاج ـ
186.   منال النعم مختصر مناقب أولياء بضغوم ـ
187.   ملاذ المحتاج في مناقب الشيخ الولي كنج أحمد الحاج فرمبدفّ ـ
188.   مولد مريم بيوي ـ
189.   مولد الشهداء في مدينة سوق العشرة ( فتّننغادي ) ـ
190.   مولد عثمان بن عفّان ـ
191.   مولد علي بن أبي طالب ـ
192.   مولد مواهب الزين في مناقب الحسن والحسين ـ
193.   مولد الخضر عليه السلام ـ
194.   مولد مصباح الظلم في مناقب ولي الله خواجه حسين بمنجكّلم ـ
195.   مولد جعل مولد ـ
196.   مولد طرف العالم ـ

المراجع
1.     احتذاء النصوص على قراءة المنقوص ـ لأبي محمد الويلتوري.
2.     شرح المولد المنقوص ـ للشيخ إبراهيم المسليار كدنغيم.
3.     ترجمة المولد المنقوص ـ لإبراهيم المسليار كنغنم بيدل بن زين الدين المخدوم الأخير.
4.     خدمات علماء كيرلا للأدب العربي (مليالم) ـ للأستاذ ك.م. محمد ، رئيس قسم اللغة العربية سابقا بجامعة كالكوت.
5.     تضمين الفوائد ـ لعبد الغفور الثقافي.

الاحتفال والميلاد ـ للأستاذ مصطفى الفيضي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أكتُبْ تعليقا

روابط الصفحات الاخرى

الإشتراك بالمدونة