أحدث المشاركات

الأربعاء، 27 ديسمبر 2017

أورنكزيب عالمكير، سلطان تشبه بالخلفاء الراشدين/ بقلم: أحمد أبو زيد PDF


إن التاتار لقوم كانوا أعظم الكارثة على الإسلام. وأكثر الناس عداوة عليه. وقد حاربوا الاسلام أي محاربة حتى كاد الإسلام أن يُستأصل من بعض بقاع الأرض التي مسها التاتار. يرينا التاريخ صفحاته مضرجةً بدماء المسلمين التي أراقها جنكيزخان وجنوده . ولا نرى نهاية ما عانى الإسلام بهم من الفتن والمضرات والآلام. ولكن عجبت  وذرفت عيناي حينما رأيت الإسلام يسير حيثما ساروا ورأيت برق الإسلام على  بياض سيوفهم حيث مروا بالبلدان، وقد صاروا جلهم حملة الدين الحنيف في الديار الهندية، وأكبر الله عندما رأيت  أحد أحفاده يرفع راية الإسلام ويكرس حياته لإشاعة العلوم الإسلامية بعد ظهوره خلال العصور الوسطي, ، وقد صار مثلا أعلى للناس والأمراء ونبراسا للمؤرخين، وعاش عيش خلفاء الراشدين المهديين، ومات موت الأولياء والصالحين، وقد علم في التاريخ أنه سادس خلفاء الراشدين إذ كان يقتدي بسيرتهم في الحكم وعدلهم بين الرعية. بل كان يمثلهم في جميع مجال الحياة. وهذا نبذ من حياته المضيئة.
التحميل

المباحث
·       المولد والنشأة
·       فروسية منذ الصغر
·       فقيه وخطاط وشاعر
·       إداري بارع
·       بداية عهد العدل والحق
·       جهاد دائم
·       إبطال الضرائب
·       تواضع وزهد وتقشف
·       مسجد بادشاهي
·       مصاحف للحرمين بخط يده
·       الفتاوى الهندية العالمكيرية
·       السلطان في نظر المؤرخين

·       وصيته قبل الموت


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أكتُبْ تعليقا

روابط الصفحات الاخرى

الإشتراك بالمدونة