أحدث المشاركات

الاثنين، 19 ديسمبر 2016

مساهمة أنيس منصور في أدب الرحلة

تمهيد

الأدب هو أروع الوسائل لتنمية شعور الإنسان. وهو يؤثر على عواطف الإنسان تأثيرا قويا. كانت نشأة الأدب ثمرة لحاجة الإنسان إلى التعبير عن عقله وشعوره. ومن وظائف الأدب الرفيعة تهذيب عقول الإنسان. الأدب يصور للقارئ ما في نفس الأديب من المعاني. لا يوجد المعاني والفهم إلا بتجربة الحياة. تجربة الحياة تؤثر في الأديب وتصور في مؤلفاته. ربما يتم توصيل هذه التجربة بوسيلة الكتابة إلى ذهن القارئ.
وأنيس منصور هو كاتب مشهور في العالم العربي وفيلسوف عظيم. ولد في منصور في 18 أغسطس 1934م. وكان صحفيا ماهرا في جريدات شتي. بدأ عمله الصحفي في جريدة "الأساس". وهو من أدباء الرحلة في الأدب العربي. تبحر أنيس منصور في عدة لغات، منها العربية والإنجليزية والفرنسية والإيطالية والإغريقية وغيرها. كتب أنيس منصور عدة كتب في أدب الرحلة مثل "حول العالم في 200 يوم".
أدب الرحلة
أدب الرحلة أو سفرنامة نوع من الأدب الذي يصور فيه الكاتب ما جرى له من أحداث و ما صادفه من أمور في أثناء رحلته في بلدان العالم. لأن الكاتب يحصل على معلومات من المشاهدة الحية والتصوير المباشر. والحق أن الله تبارك وتعالى خلق الإنسان محبا للحركة والتنقل، وأمده بالعقل الذي يدعو لذلك. الإنسان يتنقل ويسافر طلبا لمعيشته أو لأغراض أخرى. والحق أن الإنسان في رحلات دائبة منذ ولد وحتى أن يموت. وكان الإنسان القديم ينتقل من مكان إلى آخر لإكتساب المعيشة. وكذا كان العلماء القدماء يتنقلون بحثا عن الأحاديث النبوية والعلوم المختلفة مثل الإمام البخاري وغيره من المحدثين والفقهاء  والعلماء.
وكان العرب قبل الإسلام  يرتحلون في  العالم طلبا للرزق والعلوم. والقرآن الكريم أيضا يحض على الرحلات حيث يقول الله تعالى في القرآن "قل سيروا في الأرض ثم انظروا كيف كان عاقبة المكذبين"[1] ويقول أيضا " وسخر لكم الفلك لتجري في البحر بأمره وسخر لكم الأنهار"[2]. هكذا يوجّه الله عزوجل دعوات صريحة إلى المسلمين للسعي في البر والبحر. وكان بشر يقول "يا معشر القراء  سيحوا تطيبوا، فإن الماء إذا ساح طاب، وإذا طال مقامه في موضع تغير". وقال سافاري[3] "إن الرحلة أكثر المدارس تثقيفا للإنسان" هكذا نرى عدة دوافع من القدماء والعلماء للرحلة والسياحة في العالم.
فلولا الرحلة ما سمعنا عن البيروني أو المسعودي أوابن خلدون، ولولاها ما استمتعنا بكتابات ابن بطوطة وياقوت الحموي وابن جبير، وما ظهر في الأمة الإسلامية علماء كبار في كافة مجالات الأدب والعلم والفلسفة. ولا نجد رسائل الهمداني إلا دافعا إلى الرحلة. إن الرحالة العرب قد بذلوا جهدهم لاختراق الجبال وعبور البحار. ولذا تقدم  المسلمون من قبل في مختلف العلوم، فكان منهم العلماء والمهندسون وعلماء الطب والجغرافيون وغيرهم.
انحسرت الرحلات العربية بعد القرن الثامن الهجري، لكن سرعان ما عادت إلى الازدهار من جديد من القرن التاسع عشر الميلادي، وتحديدا بعد الحملة الفرنسية على مصر. وكان المصريون ينتقلون إلى فرنسا وسائرالبلدان الغربية طلبا للعلوم المختلفة. هكذا تكونت ثقافة وحضارة جديدة في العالم العربي وازدهر الأدب في مصر وسائر البلدان العربية ثمرة رحلاتهم إلى بلاد مختلفة. وتقدمت حضارة العرب من جديد بعد اختلاط العرب بالغرب، وظهر أثرها في اللغة والشعور والمعاني. ومن الأسف أن الرحلات الحديثة تولّي وجهها صوب  الغرب. وكان القدماء يطلبون العلم ويشدون الرحال إلى بغداد ودمشق والقاهرة وغيرها من العواصم العربية، ولكن أصبح الجيل الجديد يرتحلون إلى باريس ولندن وغيرها من المدن الغربية.
أنيس منصور
أنيس منصور (المنصورة, 18 أغسطس 1934 –القاهرة ,21 أكتوبر 2011) كاتب و قاص و صحفي مصري. اشتغل فى جرائد و مجلات كثيرة ، و رأس تحرير مجلات نحو الجيل و آخر ساعة و أكتوبر و مايو و كاريكاتير وغيرها.  حفظ القرآن كله وهو في سن التاسعة عند كتاب القرية.
نشأ في قرية جنب المنصوره فى محافظة الدقهلية، و بعد ما خلص مدرسته التحق بكلية الآداب فى  جامعة القاهرة، و أخذ ليسانس فى الفلسفة، و تلمذ على يد أستاذه الجامعي الفيلسوف المصري عبد الرحمان البدوي. وفيما بين 1954 و 1963 اشتغل مدرسا للفلسفة فى كلية الآداب فى جامعة عين الشمس فى القاهرة، و فى سنة 1975 رجع للتدريس فى جامعة مصر الدولية. أنيس منصور عاش شبابه فى فترة ازدهار ثقافي بين كتاب و مفكرين  مصريين كبار مثل طه حسين و العقاد و توفيق الحكيم و سلامه موسي.
وأسس أنيس منصور مجلة أكتوبر في 31 أكتوبر 1976م. وهي مجلة عربية سياسية اجتماعية شاملة. وبجانب تأليفه باللغة العربية ترجم أنيس منصور العديد من الكتب والأعمال الأدبية إلي العربية. فقد ترجم أكثر من 9 مسرحيات بلغات مختلفة وحوالي 5 روايات.
عمل أنيس منصور عضوا فى مجلس الشورى المصرى ، و عضوا فى المجلس الأعلى للثقافة، و عضوا فى مجلس إدارة الهيئة العامة للكتاب. و أخذ جوائز كتيرة، وأهدته جامعة المنصورة الدكتوراه الفخرية، وحصل على جائزة الفارس الذهبي من التلفزيون المصري، وعلى لقب "كاتب المقال اليومي الأول فى الأربعين سنة الأخيرة".
فى سنة 1963 فاز بجائزة الدولة التشجيعية فى الآداب، و فى سنة 1981 بجائزة الدولة التقديرية فى الآداب، و فى سنة 2001 أداه المجلس الأعلى للثقافة فى مصر جائزة مبارك فى الآداب.
توفي أنيس منصور في القاهرة فى 21 اكتوبر 2011 و له 87 سنة بعد ما أصيب بالتهاب رئوي حاد.
أدب الرحلة لأنيس منصور
أدب الرحلة أو سفرنامة نوع من الأدب الذي يصور فيه الكاتب ما جرى له من أحداث و ما صادفه من أمور في أثناء رحلته في بلدان العالم. وتعد أيضا من أهم المصادر الجغرافية والتاريخية والاجتماعية . نشط أدب الرحلة أساسا علي أيدي الجغرافيين الذين اهتموا بتسجيل كل ما تقع عليه عيونهم أو يصل إلى آذانهم. عرف العرب أدب الرحلات منذ القدم، وكانت عنايتهم به عظيمة في سائر العصور.
سافر أنيس منصور ودار الدنيا في كل اتجاه، فكتب كثيرا في أدب الرحلات. وقد كتب أنيس منصور تسعة كتب في أدب الرحلة. ومن كتبه المشهورة في أدب الرحلة "حول العالم في200 يوم". وهو من الكتب الأكثر انتشارا باللغة العربية. ويصف الكاتب في هذا الكتاب بلادا مختلفة في العالم. صدرت الطبعة الأولي من هذا الكتاب سنة 1963م بمقدمة لعميد العربي طه حسين عن دار القلم. أعلنت منظمة يونسكو أنه أكثر الكتب العربية انتشارا. وكان أول كتاب يفوز بجائزة الدولة في أدب الرحلات. وفصول هذا الكتاب ليست إلا رحلات متواصلة سواء أكانت في آفاق الأرض المحدودة أم كانت في العوالم الفكرية التي ليست  لها الحدود. وقد زار هذا الكاتب المشهور ولاية كيرلا في عهد اي ام اس.
ومن كتبه المشهورة في أدب الرحلة "أعجب الرحلات في التاريخ". نجد في هذا الكتاب أعجب الرحلات في مختلف البقاع من المعمورة. يتضمن هذا الكتاب أربعا وخمسين رحلة، وقد طبعت عدة مرات. ستجد فى هذا الكتاب أعجب الرحلات فى مختلف البقاع من المعمورة, ستسافر الى أوروبا أحيانا, وأحيانا أخرى فى أدغال إفريقيا, ستشهد عصور ماقبل التاريخ, وستشهد عصر أنيس منصور. و كتب عدة كتب في هذا المجال منها "بلاد الله لخلق الله- غريب في بلاد غريبة" و "اليمن ذلك المجهول" و"أنت في اليابان وبلاد أخري" و"أطيب تحياتي من موسكو" .
المراجع
1.     فؤاد قنديل : أدب الرحلة في التراث العربي
2.     أنيس منصور :حول العالم في 200 يوم
3.     مأمون غريب: أنيس منصور حياته وأدبه
4.     http//ar.wikipedia.org/wiki/
5.     الإنترنت                       

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أكتُبْ تعليقا

روابط الصفحات الاخرى

الإشتراك بالمدونة